إعلان

ديوكوفيتش قد لا يدافع عن لقبه في أستراليا

المصدر: أ ف ب
نوفاك محتفلاً بالنسخة السابقة من البطولة
نوفاك محتفلاً بالنسخة السابقة من البطولة
A+ A-
كشف والد النجم الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف أول عالمياً أن نجله قد لا يدافع عن لقبه في بطولة أستراليا المفتوحة لكرة المضرب، أولى البطولات الأربع الكبرى، في كانون الثاني (يناير) المقبل، بسبب قواعد التلقيح الإلزامية ضد فيروس كورونا، مشبهاً القيود بـ"الابتزاز".

ورفض ديوكوفيتش الساعي للقبه الحادي والعشرين في البطولات الكبرى لينفرد بالرقم القياسي، حتى الآن الإفصاح عما إذا تلقى اللقاح من عدمه.

وكان مدير البطولة كرايغ تايلي أعلن عن ضرورة تلقي اللاعبين اللقاح إذا ما أرادوا المشاركة في ملبورن.

قال سيردان ديوكوفيتش في حديث مع قناة "برادا تي في "المحلية: "بالطبع يرغب بشدة في الذهاب، لأنه رياضي وهناك العديد من شعبنا، من الجالية (الصربية) هناك والتي ستكون سعيدة برؤية نوفاك".

وتابع: "ولكن حقيقة لا أعلم ما إذا سيحصل ذلك. ربما ليس في ظل هذه الظروف، في ظل هذا الابتزاز والطريقة التي تحصل فيها الامور".

كما دافع سيردان عن "حق (ابنه) الحصري والشخصي:" لتلقي اللقاح من عدمه، مشيرًا الى أنه حتى هو شخصيًا لا يعلم ما إذا نوفاك تلقى الجرعة أم لا.

وكشف تايلي الأسبوع الماضي أن ديوكوفيتش قال:"إنه ينظر إلى هذه المسألة على أنها شأن خاص به"، مضيفًا: "نود رؤية نوفاك هنا. يعلم أنه يجب تلقي اللقاح ليلعب هنا".

توج ديوكوفيتش تسع مرات في أستراليا ويسعى لتحقيق لقبه الكبير رقم 21 لينفرد بالرقم القياسي الذي يتشاركه حاليًا مع السويسري روجيه فيدرر والاسباني رافايل نادال.

أصيب الصربي بفيروس كورونا خلال دورة أدريا الودية التي نظمها في دول البلقان في حزيران(يونيو) 2020 ولكن قال إنه لم يعانِ من أي عوارض.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم