إعلان

اليابان تمدّد حال الطوارئ وتضع الأولمبياد في خطر

المصدر: أ ف ب
أولمبياد
أولمبياد
A+ A-
قررت اليابان تمديد حال الطوارئ في طوكيو ومناطق أخرى في البلاد حتى 20 حزيران (يونيو) المقبل، أي قبل 33 يوماً من انطلاق الألعاب الأولمبية المؤجلة من العام الماضي، وذلك بسبب تفشي جائحة كورونا.

وتشمل حال الطوارئ طوكيو وتسع مناطق أخرى.

وقال رئيس وزراء اليابان يوشيهيدي سوغا: "تراجَعَ عدد الحالات منذ منتصف الشهر الحالي لكن الوضع لا يزال مقلقا".

وكان مقررًا ان تنتهي حال الطوارئ في نهاية شهر أيار (مايو) الحالي، لكن الحكومة اليابانية قالت إنها في حاجة الى المزيد من الوقت لمواجهة موجة رابعة من الجائحة.

وقال الوزير المسؤول عن كورونا ياسوتوشي نيشيمورا في وقت سابق اليوم: "لا زال مستوى الاصابات مرتفعًا جدا. نظرًا لهذا الوضع، نعتقد انه من الضروري تمديد إجراءات حالة الطوارئ".

وتأتي حال الطوارئ المتسعة الهادفة إلى مكافحة الموجة الرابعة من الوباء التي استنزفت من قدرة القطاع الطبي، في ظل معارضة الرأي العام بشدة لإقامة الألعاب هذا الصيف تخوفًا من المزيد من الإصابات.

وتنص حال الطوارئ على الخصوص على تقييد نشاط بعض الأعمال التجارية، ولا سيما فرض الإغلاق المؤقت للحانات والمطاعم التي تقدم المشروبات الكحولية، تحت طائلة غرامة مالية. كما تم إغلاق بعض المتاجر ودور السينما.

وأعرب العديد من الرياضيين اليابانيين بينهم لاعب الغولف هيديكي ماتسوياما ولاعبة كرة المضرب ناومي أوساكا، في الأيام الأخيرة، عن تحفظات بشأن جدوى الألعاب الأولمبية في خضم الوباء.

وسبق أن قرّرت السلطات حظر حضور المتفرجين من خارج البلاد، ويمكن أن يقام الحدث الأولمبي الكبير خلف أبواب مغلقة لأول مرة في تاريخه، على ان يتخذ القرار بالسماح للجمهور المحلي من عدمه خلال الشهر المقبل.

وتقام الالعاب الاولمبية المؤجلة من العام الماضي في الفترة من 23 تموز (يوليو) إلى الثامن من آب (أغسطس) المقبلين.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم