إعلان

مضاعفاً سياسات العمل المرنة... "فايسبوك" يسمح للموظّفين بالعمل عن بُعد دائماً

المصدر: النهار العربي
فايسبوك
فايسبوك
A+ A-

 

يضاعف تطبيق "فايسبوك" سياسات العمل المرنة، حيث أعلن مؤخراً أنه ابتداءً من منتصف الشهر الحالي، يمكن للعاملين في جميع المستويات في الشركة طلب العمل عن بُعد بدوام كامل بعد الوباء.

 

وأشار مارك زوكربرغ، الرئيس التنفيذي لشركة "فايسبوك"، الى أن رواتب الموظفين الذين يختارون العمل عن بُعد دائماً ويقررون الانتقال إلى موقع مختلف قد تشهد تعديلات بحسب أسعار السوق.

 

وبالنسبة للموظفين الذين يتطلّب عملهم الحضور في المكتب، توصي الشركة بأن يحضروا إلى الموقع نصف الوقت على الأقل، وسيُسمح لهم بالعمل المختلط أو الذي يُعرف بالهجين، بحسب موقع "سي أن بي سي" الأميركي.

 

وأعلنت الشركة أيضاً أنه خلال الفترة المتبقية من عام 2021، سيكون في خزينة موظفي "فايسبوك" 20 يوم عمل من أي مكان، ما داموا يمتلكون رخصة عمل أثناء وجودهم هناك.

 

وبالنسبة للمهتمين بالانتقال للعيش والعمل في الخارج، ستوسع الشركة العمل عن بُعد عبر الحدود الدولية بمرور الوقت. وبدءاً من منتصف الشهر الحالي، سيدعم "فايسبوك" العمل عن بُعد للأشخاص الذين يرغبون في الانتقال من الولايات المتحدة إلى كندا، وأولئك في جميع أنحاء أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا سيكونون قادرين على العمل عن بُعد في المملكة المتحدة.

 

ويخطط "فايسبوك" لتوسيع المواقع الدولية حيث يمكن للموظفين الانتقال بناءً على طلب الموظف والمكان الذي تعمل فيه الشركة.

 

وتأتي إعلانات العمل المرنة من "فايسبوك" في أعقاب تصريح الرئيس التنفيذي لشركة "أبل" تيك كوك الأسبوع الماضي بأن الموظفين سيعودون إلى المكتب ثلاثة أيام في الأسبوع في شهر أيلول، كما عرضت الشركة ميزة العمل من أي مكان لمدة أسبوعين.

 

 

 

 

 

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم