إعلان

بريطانيا تُنشئ هيئةً جديدةً للحدّ من سيطرة عمالقة التكنولوجيا

المصدر: النهار العربي
تعبيرية (أ.ف.ب.)
تعبيرية (أ.ف.ب.)
A+ A-
بعد عامٍ مملوء بدعاوى قضائية ضد الشركات التكنولوجية الكبرى متهمةً إياها بالهيمنة على الأسواق وممارسة الإحتكار الإلكتروني، ستبدأ هيئة تنظيمية جديدة تهدف إلى كبح هيمنة عمالقة التكنولوجيا العمل في المملكة المتحدة البريطانية، وستبحث وحدة الأسواق الرقمية (DMU) أولاً في إنشاء قواعد سلوك جديدة لشركات مثل "فايسبوك" و"غوغل"، وعلاقتها بمزودي المحتوى والمعلنين بحسب موقع "بي بي سي".

وستكون الوحدة الجديدة داخل هيئة المنافسة والأسواق، إذ قال وزير الأعمال أنّ النظام سيكون "مؤيداً للمنافسة بلا خجل".

فضلاً عن ذلك، تُعد الوظيفة الأولى لـ DMU هي التفكير في قواعد السلوك لتنظيم العلاقات بين شركات التكنولوجيا ومستخدميها، سواء كانت تلك الشركات الصغيرة التي ترغب في الإعلان أو المنظمات الإخبارية التي تتطلع إلى نشر عملها الصحافي، في ما بينهم "فايسبوك" و"غوغل" و"أمازون" التي تتحكم بنصيب الأسد من عائدات الإعلانات الرقمية في هذا الزمن.

قبل اتخاذ أي إجراء، سيتعين على المنظم الجديد الانتظار حتى يتم وضع هذه الرموز موضع التنفيذ، وقال السكرتير الرقمي أوليفر دودن "يعد اليوم معلماً رئيسياً على طريق إنشاء أسواق الإنترنت الأكثر تنافسية في العالم، حيث يكون المستهلكون ورجال الأعمال وناشرو المحتوى في وسطه".

هذا وقال وزير الأعمال كواسي كوارتنج أنّ النظام المؤيد للمنافسة "سيساعد في كبح هيمنة عمالقة التكنولوجيا".

وأضاف أندريا كوسيلي، الرئيس التنفيذي لهيئة أسواق المال "يجب أن يكون الأشخاص الذين يتسوقون عبر الإنترنت ويتشاركون المعلومات عبر الإنترنت قادرين على الاستمتاع بالاختيار وتأمين البيانات والأسعار العادلة التي تأتي مع صناعة ديناميكية وتنافسية".
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم