إعلان

بريطانيا تعاقب بطريرك موسكو للارثوذكس

المصدر: النهار العربي، ا ف ب
البطريرك كيريل
البطريرك كيريل
A+ A-

فرضت بريطانيا، اليوم الخميس، عقوبات على البطريرك كيريل، رئيس الكنيسة الأرثوذكسية الروسية، في إطار سلسلة جديدة من الإجراءات ردا على غزو أوكرانيا، الأمر الذي وصفته الكنيسة بالـ"سخيف".

 

وقالت وزارة الخارجية البريطانية، في بيان، إنّ كيريل (75 عاما)، الذي شطب الاتحاد الأوروبي اسمه أخيرا من لائحته السوداء، يُعاقب "لدعمه حرب (الرئيس الروسي فلاديمير) بوتين".

 

وتستهدف هذه التدابير التي تشمل حظر دخول الأراضي البريطانية وتجميد أصول في المملكة المتحدة، أيضا ماريا لفوفا-بيلوفا، أمينة المظالم المعنية بحقوق الأطفال في الكرملين بسبب مزاعم "نقل أطفال أوكرانيين وعرضهم للتبني" في روسيا.

 

كذلك استهدف مسؤولون في قطاع النقل وجنود متهمون بـ"قتل واغتصاب وتعذيب مدنيين" في بوتشا قرب كييف.

 

وقالت وزيرة الخارجية ليز تراس في بيان: "نحن نستهدف المتواطئين والجناة في حرب بوتين والذين يتسببون بمعاناة لا توصف في أوكرانيا".

 

"سخيفة"

من جهتها، قالت الكنيسة الأرثوذكسية الروسية إنّ العقوبات البريطانية على رئيسها "سخيفة" و"لا معنى لها".

 

وأوضح الناطق باسم الكنيسة فلاديمير ليغويدا، في بيان على تلغرام، أنّ "محاولات ترهيب بطريرك الكنيسة الروسية أو إجباره على التخلي عن آرائه، سخيفة ولا معنى لها وغير مجدية".

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم