إعلان

ميقاتي لـ"النهار": الحكومة باقية وأنا ضد التدخّل بالقضاء

المصدر: النهار العربي
رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي ورئيسة مجلس إدارة صحيفة "النهار" نايلة تويني
رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي ورئيسة مجلس إدارة صحيفة "النهار" نايلة تويني
A+ A-

أكّد رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي أنّ "الحكومة باقية" رغم الأحداث التي شهدتها بيروت اليوم الخميس وأدت إلى مقتل 6 أشخاص وإصابة أكثر من ثلاثين بجروح.

 

وقال ميقاتي، في حديث إلى صحيفة "النهار" اللبنانية، إنّ "الحكومة باقية، والمعالجة الهادئة لقضية التحقيق في انفجار مرفأ بيروت مستمرة".

 

وتساءل ميقاتي: "هل ما جرى اليوم في بيروت هدفه إسقاط حكومتي؟"، مذكراً أنّ هذه الحكومة "تشكلت عندما وصل البلد إلى الحضيض" وهي "اسفنجة لتخفيف أثر الارتطام".

 

وأضاف ميقاتي: "نحن مريض ينزف وبعد تشكيل الحكومة دخلنا غرفة الطوارىء، وفي غرفة العمليات تلقينا الرصاص والـ"آر. بي.جي".

 

ورداً على سؤال عن طلب "حزب الله" من الحكومة إبعاد القاضي بيطار عن التحقيق، قال ميقاتي: "أنا ضد تدخل السلطة التنفيذية بالقضاء"، لكنه في الوقت نفسه دعا القضاء إلى "تنظيف نفسه" إذا وجدت به "شوائب".

 

وكشف ميقاتي أنّه سمع أنّ "القاضي بيطار سيصدر القرار الظني في قضية انفجار المرفأ قبل آخر السنة".

 

إلى ذلك، أكّد ميقاتي أنّ الحكومة ملتزمة بـ"إجراء الانتخابات البرلمانية وفق المواعيد الدستورية"، رغم أنّ ما حصل اليوم "غير مشجّع".

 

وتعليقاً على ارتفاع سعر صرف الدولار، قال: "نحن في لبنان نخدم السوق اللبناني والسوق السوري معاً".

 

وأعرب ميقاتي في ختام حديثه عن اطمئنانه إلى "الوعي السياسي والأمني بعدما شعر الجميع اليوم أننا متجهون إلى مشكلة كبيرة".

 

وقال: "اتّصالاتي الأخيرة مع الجيش تُفيد بتحسن الوضع الأمني في الشارع".

 

وختم رئيس الحكومة قائلاً: "أعتذر من اللبنانيين عمّا حصل اليوم، وتأكّدوا أن ابتسامتي اصطناعيةّ لأن همّي إنقاذ البلد وأنا خجول اليوم من الوضع المأسوي الذي وصلنا إليه".

 

 

 
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم