إعلان

الامم المتحدة: نحض المتمردين في تيغراي على الموافقة على وقف فوري وتام لإطلاق النار

مجلس الأمن الدولي
مجلس الأمن الدولي
A+ A-
أعلنت مساعدة الامين العام للامم المتحدة للشؤون السياسية روزماري ديكارلو الجمعة أن المنظمة الدولية تحض المتمردين الذين باتوا يسمون "قوات الدفاع عن تيغراي"، على "الموافقة على وقف فوري وتام لاطلاق النار" سبق أن اعلنته الحكومة الاثيوبية في المنطقة.

وقالت المسؤولة في مستهل اجتماع حضوري لمجلس الامن هو الأول منذ تشرين الثاني (نوفمبر) أن "وقفا لاطلاق النار يلتزمه جميع الاطراف لن يسهل تسليم مساعدة إنسانية فحسب، بل سيكون أيضا نقطة انطلاق للجهود السياسية الضرورية لرسم مسار للخروج من الازمة".

واضافت "على جميع الاطراف ضمان الوصول الآمن للطواقم الانسانية بهدف التسليم المستمر للمساعدات"، موضحة أن أي طائرات لم تعد تدخل منطقة تيغراي أو تخرج منها.

وجاء الاجتماع بناء على طلب الولايات المتحدة وايرلندا وبريطانيا. واستدعى مفاوضات شاقة مع الاعضاء الافارقة في مجلس الامن كينيا والنيجر وتونس لانهم رفضوا، على غرار إثيوبيا، أن يناقش المجلس رسميا قضية تيغراي.

وترى هذه الدول مدعومة باعضاء آخرين روسيا والصين وخصوصا اللتان تملكان حق الفيتو أن النزاع في تيغراي يمثل مشكلة داخلية في إثيوبيا وإذا كان ثمة حاجة الى بذل جهود دولية، فيجب أن يتولى الافارقة هذا الامر عبر الاتحاد الافريقي مثلا.

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم