إعلان

تكليف ضابط في "السي آي إي" للتحقيق في عوارض صحية غريبة تصيب دبلوماسيين أميركيين حول العالم

المصدر: النهار العربي
مقر السي آي إي
مقر السي آي إي
A+ A-
أفاد مسؤولون حاليون وسابقون مطلعون أن مدير وكالة الاستخبارات المركزية "سي آي إي" وليام بيرنز عيّن أحد المخضرمين في وكالته في مطاردة أسامة بن لادن لرئاسة فريق عمل يهدف إلى اكتشاف سبب الحوادث الصحية غير المبررة التي تعرض لها جواسيس ودبلوماسيون أميركيون في جميع أنحاء العالم.

وقالت صحيفة "وول ستريت جورنال" إن اختيار ضابطاً في "السي آي إي" لا تزال هويته سرية - هو جزء مما وصفه المسؤولون بأنه جهد متسارع لتحديد مصدر الهجمات الظاهرة.
 
وأثرت الهجمات على عشرات المسؤولين الأميركيين الذين تم نشرهم في الخارج على مدار السنوات الخمس الماضية، وسميت عوارضهم أحيانًا  "متلازمة هافانا" لأنه تم الإبلاغ عنها لأول مرة عام 2016 من دبلوماسيين في سفارة الولايات المتحدة في هافانا.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم