إعلان

قبل اسبوعين من الإنتخابات الأميركية... كيف صدقت تنبؤات ساندرز؟

المصدر: النهار العربي
بيرني ساندرز. (رويترز)
بيرني ساندرز. (رويترز)
A+ A-
بعد المستجدات الدراماتيكية التي طرأت على الإنتخابات الرئاسية الأميركية، استذكرت صحيفة "الاندبندنت" البريطانية تنبؤات السيناتور بيرني ساندرز التي أعلنها قبل أسبوعين من الانتخابات.
 
وكان السيناتور المخضرم (79 عاماً) الذي كان بين المُنافسين من أجل الترشّح عن الحزب الديموقراطي إلى انتخابات الرئاسة عامي 2016 و2020، أعرب، في حوار إعلامي بثّته شبكة "ان بي سي" في 23 تشرين الأول (اكتوبر) عن قلقه من أن الولايات الكبرى بالغة الأهمية لتحديد الفائز في السباق الرئاسي منها بنسلفانيا وميشيغان وويسكونسن وغيرها، ستضطر إلى "التعامل مع ملايين بطاقات الاقتراع التي تم ّإرسالها عبر البريد".
 
ورجّح ساندرز أن الناخبين الديموقراطيين سيعتمدون غالباً على التصويت عبر البريد، فيما سيُفضّل الجمهوريون الإدلاء بأصواتهم في مراكز الاقتراع، مشيراً إلى أن الجهات المعنية بفرز الأصوات ستُبادر أولاً إلى إحصاء البطاقات في مراكز الإقتراع، ثمّ تلك التي تمّ إرسالها عبر البريد.
 
ولذلك، أوضح السيناتور أن النتائج الأولية للانتخابات قد تُظهر صورة غير متطابقة مع الواقع، مضيفاً: "ثمة مخاوف من أن النتائج ستُظهر في الساعة الـ10 (من يوم الانتخابات) أن ترامب يفوز في ميشيغان وبنسلفانيا وويسكونسن، وأن الرئيس الحالي سيظهر على شاشة التلفزيون وسيقول: شكراً أيها الأميركيون على إعادة انتخابي والأمر قد تم حسمه".
 
وتنبأ ساندرز بأن كفّة الميزان قد ترجح لصالح بايدن، مع بداية فرز الأصوات التي تمّ الإدلاء بها عبر البريد، محذراً من أن ترامب قد يستخدم ذلك كمُبرّر للإدعاء بحصول عملية احتيال خلال التصويت ورفض التنحّي عن الحكم.
 
وأشارت الصحيفة أنه بعد أسبوعين من هذا الحوار الإعلامي، تبيّن أن ساندرز نجح في التنبؤ بتطوّرات العملية الانتخابية بدقة تامة، حيث أعلن ترامب في الواقع عن فوزه في عدد من الولايات الرئيسية منها ميشيغان وويسكونسن وتبين لاحقاً أن الفوز فيها يعود إلى منافسه الديموقراطي جو بايدن.
 
وشدّد ترامب على أن الانتخابات شهدت عملية احتيال متعهداً باللجوء إلى المحكمة العليا لـ"تطبيق العدالة" ومنع خصومه من "سرقة الفوز".
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم