إعلان

وزير الماليّة التركي: نرسم مسارنا الخاص في مكافحة التضخم

المصدر: رويترز
وزير المالية التركي نور الدين النبطي
وزير المالية التركي نور الدين النبطي
A+ A-

أكد وزير المالية التركي نور الدين النبطي، اليوم الأربعاء، أنّ بلاده تعتبر مكافحة ارتفاع الأسعار أولوية لها وأنّها تتجاهل السياسات التقليدية وترسم مسارها الخاص، وذلك بعد ارتفاع التضخم السنوي إلى 36 في المئة في كانون الأول (ديسمبر) مسجّلاً أعلى مستوى منذ 19 عاماً.

 

وتحت ضغط من الرئيس رجب طيب أردوغان الذي يركز على تعزيز الإنتاج والصادرات والنمو الاقتصادي، خفّض البنك المركزي أسعار الفائدة رغم ارتفاع الأسعار.

 

وقال النبطي في كلمة أمام مجموعة أعمال: "لقد أقصينا السياسات التقليدية والآن هو وقت السياسات الابتداعية"، مضيفاً أنّ تركيا لن تتهاون في ما يتعلق بانضباط الميزانية وستنفذ السياسات النقدية والمالية بتوافق في ما بينها.

 

وتابع: "سنتقدم في مسارنا الخاص لا في مسار رسمه لنا الآخرون"، متعهداً باستحداث أدوات جديدة لدعم الشركات التي تركز على الإنتاج والتصنيع والتصدير.

 

وتراجعت العملة التركية بنسبة 44 في المئة العام الماضي، ما أدى لارتفاع الأسعار من خلال الاستيراد وإلى أعلى مستوى للتضخم في ظل حكم أردوغان.

 

وشهدت العملة تحسنا في بداية تعاملات اليوم قبل أن تتراجع قليلاً إلى 13.47 ليرة مقابل الدولار بعد الكلمة التي ألقاها النبطي.

 

ورغم ارتفاع التضخم خفّض البنك المركزي سعر الفائدة الأساسي 500 نقطة أساس إلى 14 في المئة منذ أيلول (سبتمبر) الماضي، ما أثار خوف المستثمرين وأدى إلى تحول العوائد الحقيقية إلى مستويات سلبية.

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم