إعلان

هآرتس: تصريحات كوخافي رصاصة لبايدن

المصدر: النهار العربي
رئيس الأركان الإسرائيلي أفيف كوخافي
رئيس الأركان الإسرائيلي أفيف كوخافي
A+ A-
 
يبدو أن رئيس الأركان الإسرائيلي أفيف كوخافي، اندفع ليخرج عن صلاحياته، عندما كشف عن إيعازه للجيش بإعداد مخطط عملياتي ضد ايران "اضافة الى تلك الموجودة"، وفقا لصحيفة "هآرتس".
 
 ولفتت الصحيفة العبرية في افتتاحيتها اليوم الخميس، إلى أن تصريحات كوخافي كانت بمثابة رصاصة استهدفت الرئيس الأميركي الجديد جو بايدن، وتهديد علني باتخاذ قرار منفرد لتنفيذ عمل عسكري مستقل ضد إيران. 
 
ورأت أن كلامه جاء بمثابة قيود على كل بحث استراتيجي يفترض أن يجري في اسرائيل، مستبقا إعلان رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو تشكيل الفريق الخاص الذي سيبحث الملف النووي الايراني، وحتى قبل أن يقرر وزير الدفاع بيني غانتس موقفه.
 
وأشارت الصحيفة العبرية، إلى تصريحات لغانتس في عام 2015 قال فيها بصفته رئيس الاركان، انه "كان يمكن تحقيق اتفاق افضل، ولكني ارفض الدخول في حالة هستيريا" ، لافتا إلى أن الاتفاق "ابعد ايران 15 سنة عن القنبلة". 
 
ولفتت إلى أنه كان من الأجدر الاطلاع على موقف غانتس قبل إعلان رئيس الأركان عن خطة عمله، او اتخاذ قرار من شأنه أن يحرج اسرائيل أمام الادارة الاميركية الجديدة.
 
واعتبرت ان رد فعل اسرائيل على سياسة بايدن سيحدد علاقاتها مع الولايات المتحدة، لناحية ملفات عدة وليس فقط بشأن النووي الايراني. 
 
وأشارت إلى أن الفترة المقبلة تتطلب تفكيرا وحكمة سياسية وحذرا عسكريا، وهو ما افتقرت له تصريحات رئيس الاركان. 
 
 وقالت ان الآمال معقودة الآن على الا تكون تصريحات كوخافي بإيعاز من نتنياهو.
 
 وشددت على ان رئيس الوزراء ووزير الدفاع، مطالبان بتوضيح موقفهما، ووضع حد لرئيس الاركان.

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم