إعلان

غانتس يضع 5 شروط لمنع حل الكنيست الإسرائيلي... والتوجه لانتخابات رابعة

الكنيست الإسرائيلي
الكنيست الإسرائيلي
A+ A-
اتّهم رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، وزير الدفاع الإسرائيلي ورئيس "أزرق أبيض" بيني غانتس، بجر النظام السياسي الإسرائيلي إلى "انتخابات جديدة غير ضرورية"، مشدداً على أن حزبه، "ليكود"، "لن يسمح باستمرار آفي نيسانكورن في منصب وزير العدل"، الأمر الذي حدده غانتس شرطاً لمنع حل الكنيست والذهاب إلى انتخابات جديدة.
 
وأفادت هيئة البث الإسرائيلية (مكان) أن الاعتقاد في الحلبة الحزبية يتعزز أن إسرائيل في طريقها لانتخابات رابعة. ويأتي ذلك بعدما أحال "أزرق أبيض" الى "ليكود" لائحة تضم خمسة مطالب.
 
غانتس 
وخلال جلسة لكتلة "أزرق أبيض" البرلمانية، عقدت في أعقاب مصادقة لجنة الكنيست على مشروع قانون تأجيل إقرار الميزانية، قال غانتس إنه أحال خمسة مطالب إلى نتنياهو، لمواصلة الائتلاف ومنع حل الكنيست، بما في ذلك الإبقاء على وزير العدل في منصبه، وتجنّب التغييرات "التي من شأنها الإضرار بسيادة القانون".
 
وقال غانتس: "إذا وافقوا على الشروط، فسيحصلون على دعم قائمته في التصويت على مشروع التأجيل، أما إذا رفضوا فستكون هناك انتخابات". وأوضح غانتس أن الشروط تشمل "ضمان إقرار ميزانية لعامين (2020 و2021)، والموافقة على أنظمة الحكومة، وإتمام جميع التعيينات المعطلة، وإلغاء جميع نقاط الخروج (التي تتيح لنتنياهو حل الكنيست وتفكيك الحكومة) لتجنب التناوب، وترك وزير القضاء (العدل) في منصبه، وعدم إجراء تغييرات من شأنها الإضرار بسيادة القانون".
 
لجنة الكنيست
وفي وقت سابق، اليوم، صادقت لجنة الكنيست، اليوم الإثنين، على مشروع قانون يتيح تأجيل إقرار الميزانية العامة الإسرائيلية، ليتم عرضه لتصويت الهيئة العامة للكنيست في قراءة أولى، وذلك قبل 48 ساعة من انتهاء المهلة القانونية.
 
وسيعرض مقترح القانون في وقت متأخر من مساء اليوم، الإثنين، على جدول أعمال الكنيست، وذلك بغية التصويت عليه بالقراءة الأولى؛ وبما أن الحديث يدور حول تعديل "قانون أساس" فإن ذلك يتطلب الحصول على أغلبية خاصة من 61 عضو كنيست.
 
وينص مشروع القانون على تأجيل المصادقة على ميزانية عام 2020 إلى 31.12.20، كما ينص القانون على تأجيل التصويت على ميزانية عام 2021 إلى الخامس من كانون الثاني (يناير) المقبل.
 
يذكر أن الموعد القانوني النهائي لإقرار الميزانية ليل الثلثاء - الأربعاء المقبل، وبحسب القانون، فإنه إذا لم تتم المصادقة على ميزانية عامة حتى ذلك الحين، أو تعديل القانون ليسمح بالتأجيل، يُحل الكنيست تلقائياً وتجرى انتخابات عامة جديدة في 23 آذار (مارس) المقبل.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم