إعلان

الإعلام العبري: تجدد الاتصالات بين إسرائيل و"حماس" بشأن الأسرى

المصدر: النهار العربي
عدد من أنصار "حماس" خلال مسيرة في قطاع غزة
عدد من أنصار "حماس" خلال مسيرة في قطاع غزة
A+ A-

كشف موقع "واللاه" العبري أنه بعد أشهر من التوقف، تجددت الاتصالات بين إسرائيل وحركة "حماس"، من أجل إبرام صفقة حول أسرى الحرب الإسرائيليين لديها.

وقال الموقع إنه خلال الأسابيع الأخيرة، عاد الطرفان إلى المفاوضات من خلال وساطة إقليمية، وذلك بهدف الاستفادة من الأجواء الانتخابية الإسرائيلية والفلسطينية، للوصول إلى صفقة تسمح باستعادة جثماني الجنديين الإسرائيليين أورون شاؤول وهادار غولدين، اللذين قُتلا في عملية "الجرف الصامد " صيف 2014، إضافة إلى أبرا منغيستو وهشام شعبان السيد، اللذين لا يزالان على قيد الحياة، وكانا قد عبرا الحدود إلى قطاع غزة.   
 
ويأتي تجدد المحادثات بعد انقطاع طويل نتيجة "تعنت حماس وتمسكها بموقفها"، بحسب مصادر أمنية إسرائيلية.
 
وقالت المصادر إن إسرائيل حاولت العام الماضي، نقل الرسائل لتلطيف الأجواء والعودة الى المفاوضات، من خلال تقديم معلومات أولية حول أوضاع الأسرى والمفقودين الفلسطينيين، مقابل الإفراج عن جثماني الجنديين الإسرائيليين، لكن قيادة "حماس" طالبت بثمن باهظ مقابل كل معلومة.

وأوضحت المصادر أن "حماس" تطالب بالإفراج عن أسرى فلسطينيين قتلوا إسرائيليين، وإلى أن تتنازل عن مطلبها هذا، تبقى المفاوضات تراوح مكانها.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم