إعلان

تفاصيل أولى من نوعها عن عملّية سرقة الأرشيف النووي الإيراني

المصدر: النهار العربي
رئيس الموساد السابق يوسي كوهين
رئيس الموساد السابق يوسي كوهين
A+ A-

في مقابلة بثهّا التلفزيون الإسرائيلي مساء الخميس، قدَّم رئيس الموساد السابق يوسي كوهين تفاصيل عن العملية الضخمة الذي نفذها "جهاز الاستخبارات الإسرائيلي" (الموساد)، لسرقة أرشيف الوثائق النووية الإيرانية البالغة الحساسية من مستودع في طهران، ليلة 31 كانون الثاني (يناير) 2018. 

 

وتناول كوهين تفاصيل التخطيط والتنفيذ، وكيفية إدارة العملية من مركز قيادة "الموساد" في تل أبيب، بعدما بدأ الجهاز العمل على تحقيقها قبل ذلك بعامين، بناء على تعليماته. 

 

 

وبعدما أدرك كوهين الحاجة إلى معرفة ما "يخطط له الإيرانيون"، طلب من الجهاز الاستعداد للتوصُّل إلى الأرشيف الذي من شأنه إظهار صورة أوسع للبرنامج الإيراني. وذكرَ كوهين أنَّ "الموساد" أنشأ نسخة طبق الأصل من الموقع، وتعرَّف على كل ما يتعلق بحاويات المواد وكيفية ترتيبها.

 

وقد شارك 20 عنصراً في العملية، ولم يكن أي منهم مواطناً إسرائيلياً. وكان الفريق على دراية أنَّ أمامه سبع ساعات في الموقع كحد أقصى، قبل وصول الشاحنات والحراس والعمال، وقام بإبطال فعالية أجهزة الإنذار، وإزالة أبواب المستودع وفتح 32 خزانة تحتوي على المواد، الأمر الذي استغرق "أكثر من دقيقة لكل منها".

 

 

وتحدث كوهين عن الإثارة التي شعر بها "الموساد" بعد فحص صور الوثائق الفارسيّة، وغيرها من المواد الموجودة في الخزائن في مركز القيادة في تل أبيب، وإدراك الجهاز أنَّه توصَّل إلى ما يريد معرفته عن البرنامج النووي الإيراني. 

 

وجالت مجموعة من الشاحنات في مختلف أنحاء طهران، لتشتيت الانتباه عن الشاحنة التي تنقل 50 ألف وثيقة و163 قرصاً من إيران إلى إسرائيل. وأعُلن أنَّ إيران علِمت بإفراغ المستودع مع حلول الصباح، فأغلقت كل نقاط الخروج من البلاد.

 

قال كوهين إنَّه أخبر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو فور مغادرة الموقع، أنَّ الجزء الأول من العملية قد تم وأن  التحدي التالي يكمن في إيصال المواد إلى إسرائيل. 

 

وفي مؤتمر صحافي أجري في نيسان (أبريل) 2018، وصف نتنياهو العملية بـ"إحدى أعظم الإنجازات الاستخباراتية في تاريخ إسرائيل، وإثباتاً على كذب إيران في زعمها أنَّها لا تسعى إلى امتلاك أسلحة نووية".

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم