إعلان

إيران تصعّد نووياً: نصب ألف جهاز طرد مركزي في نطنز خلال 3 أشهر

المصدر: النهار العربي
من داخل منشأة نطنز النووية الإيرانية
من داخل منشأة نطنز النووية الإيرانية
A+ A-

 في خطوة تُفسّر على أنّها تصعيد جديد من جانب طهران في الملف النووي، أعلن المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية بهروز كمالوندي أن بلاده ستنصب 1000 جهاز للطرد المركزي من طراز "IR2m" في منشأة نطنز، في غضون أقل من ثلاثة أشهر.

 

وأكد كمالوندي في مؤتمر صحافي اليوم الخميس، خلال زيارة رئيس البرلمان الإيراني محمد باقر قاليباف إلى منشأة فوردو للتخصيب، أنّه "إذا لم يتم رفع العقوبات فسنطبّق الانسحاب من البروتوكول الإضافي في الوقت المناسب، إذا أقرّه البرلمان والحكومة".

 

وأضاف: "قدرتنا النووية لا يمكن مقارنتها بالسنوات السابقة حيث لدينا الآن 17 كيلوغراماً من مخزونات اليورانيوم المخصّب بنسبة 20%".

 

من جهته، قال قاليباف إنّه "عندما لا تلتزم الولايات المتحدة بالاتفاق النووي، فإنّ إيران ليس عليها أي واجب" في هذا الصدد، في رد غير مباشر على كلام وزير الخارجية الأميركي الجديد أنتوني بلينكن.

 

وكان بلينكن قد أعلن، في أول مؤتمر صحافي له، أنّ "الولايات المتحدة ستعود إلى الاتفاق النووي إذا أوفت إيران بالتزاماتها بموجبه".

 

وقال قاليباف: "بمجرد وفائهم بالتزاماتهم، أي رفع جميع العقوبات ورفع مشكلاتنا المصرفيّة والنفطيّة والتجاريّة، يمكننا العودة إلى التزاماتنا من خلال تقديم التقارير إلى البرلمان مرة أخرى بموجب المادتين 36 و37 من الاتفاق".

وأضاف: "لقد تقدّمنا جدّاً في تخصيب اليورانيوم بنسبة 20% الذي كان من المفترض أن يكون 120 كيلوغراماً سنويّاً، وخصّبنا 17 كيلوغراماً بغضون شهر".

 

من جهة أخرى، وصف حسام الدين آشنا، مستشار الرئيس الإيراني حسن روحاني، تصريحات بلينكن بأنّها استمرار لـ"إرث ترامب المشؤوم"، في إشارة إلى سياسة "الضغوط القصوى" التي مارسها الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب تجاه الجمهوريّة الإسلاميّة.

 

وفي رد إيراني آخر على بلينكن، قال المتحدّث باسم البعثة الإيرانية لدى منظمة الأمم المتحدة علي رضا ميريوسفي إنّ "تصرفات إيران تقع في إطار الاتفاق النووي، وقد خفّضت التزاماتها بموجب الفقرة 36 من الاتفاق".

واعتبر ميريوسفي، في تصريح لمجلة "نيوزويك"، أنّ الإدارة الأميركيّة الجديدة، مثل سابقتها "تنتهك الاتفاق النووي".

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم