إعلان

بايدن حسم قراره بإبقاء "الحرس الثوري" على لائحة الإرهاب

المصدر: النهار العربي
المرشد الإيراني علي خامنئي وعناصر من "الحرس الثوري".
المرشد الإيراني علي خامنئي وعناصر من "الحرس الثوري".
A+ A-

أفاد مسؤول غربي بارز أن الرئيس الأميركي جو بايدن اتخذ قراره النهائي بإبقاء "الحرس الثوري" الإيراني على لائحة الإرهاب، ما زاد من تعقيد الجهود الدولية الرامية إلى العودة إلى الاتفاق النووي لعام 2015، وفقاً لمجلة "بوليتيكو" الأميركية.

 

وذكر مصدر آخر مطلع على الأمر أن بايدن أعلن عن قراره خلال مكالمة هاتفية أجراها اليوم الثلثاء مع رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، مؤكداً أن قراره نهائي. 

 

وبعد المحادثة، أعلن بينيت في بيان: "أنا متأكد من أن الرئيس بايدن، وهو صديق حقيقي لإسرائيل ويهتم بأمنها، لن يسمح بإزالة الحرس الثوري الإيراني من لائحة المنظمات الإرهابية".

 

وجاء في بيان البيت الأبيض أن بايدن وبينيت تحدثا عن التهديد الذي تشكله إيران وحلفاؤها. 

 

وكانت الولايات المتحدة قد أدرجت "الحرس الثوري" في لائحة "المنظمات الإرهابية الأجنبية" عام 2019. وكان هذا التصنيف جزءاً من حملة "الضغوط القصوى" التي أطلقها الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب على إيران بعد انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي.

 

ولطالما كانت إسرائيل من الحكومات الأكثر معارضة لإزالة الفرع العسكري الإيراني من لائحة الإرهاب والعودة إلى الاتفاق النووي.

 

وبعد مفاوضات غير مباشرة استمرت أكثر من عام وأحرزت تقدماً بارزاً، بات تصنيف "الحرس الثوري" منظمة ارهابية عقبة رئيسية أمام التوصل إلى اتفاق نهائي. 

 

ومن المقرر أن يدلي المبعوث الأميركي الخاص لإيران روبرت مالي بشهادته أمام المشرعين الأميركيين اليوم الأربعاء بشأن وضع المفاوضات.

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم