إعلان

بايدن: تخصيب إيران لليورانيوم إلى درجة 60% غير مفيد... لكننا سعداء!

المصدر: رويترز
جو بايدن
جو بايدن
A+ A-
وصف الرئيس الأميركي جو بايدن يوم الجمعة تخصيب إيران لليورانيوم إلى درجة نقاء 60 في المئة بأنه غير مفيد، ولكنه أعرب عن سعادته بأن طهران ما زالت تجري محادثات غير مباشرة مع واشنطن بشأن استئناف التزام البلدين بالاتفاق النووي الإيراني المبرم في العام 2015.

وقالت إيران يوم الجمعة إنها بدأت تخصيب اليورانيوم بنسبة 60 في المئة في مفاعل نطنز بعد أيام من انفجار في الموقع ألقت إيران مسؤوليته على إسرائيل.

وقال بايدن للصحافيين في واشنطن خلال مؤتمر صحافي مشترك مع رئيس الوزراء الياباني يوشيهيدي سوغا: "إننا لا نؤيد ولا نعتقد أنه من المفيد على الإطلاق أن تقول إيران إنها ستتحرك للتخصيب بنسبة 60 في المئة، ومع ذلك نحن سعداء لاستمرار إيران في الموافقة على الدخول في محادثات غير مباشرة معنا ومع شركائنا حول كيفية المضي قدما وما هو مطلوب للسماح لنا بالعودة إلى (الاتفاق النووي)... من دون أن نقدم تنازلات لسنا على استعداد لتقديمها ".

وكانت إيران قد رفعت بالفعل مستوى تخصيب اليورانيوم في الأشهر الماضية إلى 20 بالمئة. والمواد النووية الصالحة للاستخدام لصنع قنبلة يجب أن يصل مستوى تخصيبها إلى 90 بالمئة.

والاتفاق النووي الذي وقعته إيران في 2015 مع قوى عالمية حد من طموحاتها النووية مقابل رفع عقوبات دولية مفروضة عليها. ويحد ذلك الاتفاق من مستوى التخصيب المسموح به لليورانيوم عند 3.67 بالمئة. وتنفي إيران أي سعي لامتلاك سلاح نووي.

وقال على أكبر صالحي رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية في تصريحات بثها التلفزيون الرسمي: "ننتج حوالي تسعة جرامات من اليورانيوم المخصب بنسبة 60 في المئة في الساعة... لكن علينا أن نعكف على ترتيبات لخفض الإنتاج إلى خمسة جرامات في الساعة. لكن وقتها سننتج بالتزامن مع ذلك (يورانيوم) مخصب بنسبة 20 بالمئة".

وفي وقت سابق قال رئيس البرلمان محمد قاليباف إن العلماء الإيرانيين تمكنوا من إنتاج اليورانيوم المخصب بنسبة 60 في المئة الساعة 12:40 صباحا بالتوقيت المحلي (2010 بتوقيت غرينتش).

وكتب قاليباف في تغريدة على حسابه بموقع تويتر: "أعلن بكل فخر أنه في تمام الساعة 12 و40 دقيقة بعد منتصف الليلة الماضية... تمكن العلماء الإيرانيون الشباب بعون الله من إنتاج اليورانيوم المخصب بنسبة 60 بالمئة".

وفي فيينا، أحجم متحدث باسم الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة عن التعليق على التصريحات الإيرانية المتعلقة بالتخصيب حتى مستوى 60 بالمئة.

وردا على سؤال حول ما إذا كانت خطوة إيران تدل على أن طهران ليست جادة في العودة إلى الاتفاق النووي قال بايدن إن "المناقشات جارية. أعتقد أنه من السابق لأوانه إصدار حكم بشأن النتيجة. لكننا ما زلنا نجري محادثات".


الكلمات الدالة