إعلان

دعوة سعوديّة إلى إيران... ماذا تضمّنت؟

المصدر: النهار العربي، وكالات
تعبيرية
تعبيرية
A+ A-

دعت السعودية، اليوم الأربعاء، إيران إلى "تفادي التصعيد وعدم تعريض أمن المنطقة لمزيد من التوتر"، وذلك بعد إعلان طهران رفع نسبة تخصيب اليورانيوم إلى 60 في المئة.

وقالت وزارة الخارجية السعودية، في بيان، إنّ المملكة "تتابع بقلق التطورات الراهنة لبرنامج إيران النووي والتي تمثلت آخرها بالإعلان عن رفع نسبة تخصيب اليورانيوم إلى 60%، الأمر الذي لا يمكن اعتباره مخصصاً للاستخدامات السلمية".

ودعت المملكة إيران إلى "تفادي التصعيد وعدم تعريض أمن المنطقة واستقرارها للمزيد من التوتر، والانخراط بجدية في المفاوضات الجارية حالياً".

وأعلنت طهران، أمس الثلثاء، أنّها "ستبدأ تخصيب اليورانيوم بنسبة ستين في المئة" في النظير 235، لتقترب بذلك من عتبة التسعين في المئة التي تتيح الاستخدام العسكري.

 

وقالت اليوم إنّ هذا القرار "رد على الإرهاب النووي" الإسرائيلي بعد الانفجار الذي ألحق أضراراً الأحد بمصنعها لتخصيب اليورانيوم في نطنز في وسط البلاد، واتهمت إسرائيل بالوقوف وراءه.

 

وجدّد الرئيس الايراني حسن روحاني، اليوم، التأكيد أنّ الطموحات النووية لبلاده "سلمية فقط".

 

وتزامن حادث نطنز مع مفاوضات تجري في فيينا في محاولة لإنقاذ الاتفاق النووي المبرم بين إيران والقوى الكبرى عام 2015. وتشارك فيه هذه الدول، باستثناء الولايات المتحدة التي انسحبت من الاتفاق في عهد دونالد ترامب.

 

وأكّدت الرياض "أهمية توصل المجتمع الدولي إلى اتفاق بمحددات أقوى وأطول، بما يعزّز إجراءات الرصد والمراقبة ويضمن منع إيران من الحصول على السلاح النووي أو تطوير القدرات اللازمة لذلك".

 

وحذرت فرنسا وألمانيا والمملكة المتحدة اليوم من أيّ تصعيد "من جانب أي طرف" في الأزمة النووية الإيرانية، بعد حادث منشأة نطنز.

وقال المتحدثون باسم وزارات الخارجية في الدول الثلاث الموقعة على اتفاق عام 2015: "ندعو إيران إلى عدم تعقيد العملية الدبلوماسية".

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم