إعلان

الشرطة البريطانية تحقق في صلات النائب ديفيد أميس الذي قتل طعناً بقطر

المصدر: النهار العربي
صورة مركبة
صورة مركبة
A+ A-

أفادت صحيفة "ذا تايمز" البريطانية أن الشرطة تحقق في العلاقات الوثيقة بين النائب البريطاني ديفيد أميس الذي قتل طعناً ودولة قطر. 

 

وكان النائب المنتمي لحزب المحافظين رئيس المجموعة البرلمانية البريطانية-القطرية ، وعاد من آخر زيارة له للإمارة يوم الأربعاء الأسبوع الماضي، قبل مقتله بيومين.

 

ونسبت الصحيفة إلى مصادر أمنية أن التحقيقات تشمل كل الاتجاهات. فالشاب الذي تم استجوابه بشأن الطعن ويُدعى علي حربي علي (25 عامًا) هو نجل مستشار سابق لرئيس الوزراء في الصومال. وقطر تدعم الرئيس الصومالي الحالي.

 

وطُعن أميس (69 عاماً) مرارا في الهجوم الذي وقع ظهر أمس الجمعة شرقي لندن خلال اجتماع مع ناخبيه.

 
وقالت عائلته التي دعت إلى السلام والتسامح: "قلوبنا محطمة". وأضافت في بيان: "نحاول أن نفهم سبب حدوث هذا الأمر الفظيع. لا ينبغي لأحد أن يموت بهذه الطريقة. لا أحد. نحن محطمون تمامًا، لكننا سنبقى ونستمر من أجل رجل رائع وملهم".
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم