إعلان

بريطانيا: العائلة المالكة تبقي الأمير آندرو بعيدا عن الأضواء

المصدر: رويترز
الأمير آندرو
الأمير آندرو
A+ A-
لن يحضر الأمير البريطاني آندرو أجزاء من مراسم ملكية مقرّرة في ‏وقت لاحق اليوم الاثنين، بعد أن اتخذت العائلة قرارا يبقي ابن الملكة ‏فعليا بعيدا عن أعين الجماهير بعد أن جُرّد من ألقابه الملكية في وقت ‏سابق هذا العام.‏

وقال مصدر من قصر بكنغهام إن آندرو "لن يحضر موكبا سنويا وقداسا ‏بالكنيسة لما يعرف باسم فرسان الرباط"، وهي مجموعة فروسية تأسست ‏قبل 700 سنة والملكة من أعضائها وكذلك أفراد الأسرة المالكة إضافة ‏إلى 24 من الفرسان الرجال والنساء الذين اختارتهم الملكة اعترافا ‏بجهودهم في العمل العام.‏

لكن المصدر أوضح أنه سيحضر غداء خلف الأبواب المغلقة ومراسم ‏تنصيب الفرسان الجدد ومنهم هذا العام توني بلير رئيس الوزراء ‏الأسبق.‏

ومن المتوقع أن تحضر الملكة كذلك الغداء وحفل التنصيب لكنها لن ‏تحضر الموكب.‏

ووصف المصدر ترتيبات ظهور الأمير آندرو بأنها "قرار عائلي".‏

واضطر الأمير آندرو الابن الثاني للملكة للتخلي عن مهامه الملكية ‏بسبب صداقته مع الملياردير الراحل جيفري إبستين المدان في اعتداءات ‏جنسية.‏

وقام الأمير بتسوية دعوى قضائية أميركية في شباط (فبراير) الماضي ‏اتُهم فيها بالتحرش الجنسي بامرأة عندما كانت مراهقة. ونفى الأمير (62 ‏عاما) المعروف بلقب دوق يورك ارتكاب أي مخالفة.‏

ويوم فرسان الرباط من أمتع المناسبات التي تقيمها العائلة المالكة ويشمل ‏سير الأعضاء حول قصر وندسور الذي تقيم به الملكة بقبعات ‏مزينة‭‏‎ ‬‎بالريش وأردية مخملية.‏
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم