إعلان

نقل مُنفّذ هجوم نيس إلى باريس

المصدر: ا ف ب
عناصر من الشرطة الفرنسية بالقرب من كاتدرائية نوتردام في نيس (أ ف ب).
عناصر من الشرطة الفرنسية بالقرب من كاتدرائية نوتردام في نيس (أ ف ب).
A+ A-
نُقل مُنفّذ الاعتداء بسكين على كنيسة نوتردام في نيس بجنوب شرق فرنسا، الذي أسفر عن ثلاثة قتلى في نهاية تشرين الأول (أكتوبر) بالطائرة الجمعة نحو باريس في وقت مبكر من بعد الظهر، وفق ما أشار مصور وكالة "فرانس برس".
 
والطائرة التي أقلّت التونسي إبراهيم عويساوي، الذي أُصيب بجروح خطيرة أثناء توقيفه وثبُتت إصابته بفيروس "كورونا" المستجد، كانت مُحاطة على مدرج المطار بعربات عدة للدرك.
 
ومن المُقرّر نقل المُهاجم إلى مستشفى في باريس، بحسب مصدر قريب من الملف.
 
وأوقف 11 شخصاً على ذمة التحقيق، علاوة على المهاجم، وأطلق سراح عشرة منذ بدء التحقيق في هذا الهجوم الذي تُجريه نيابة مكافحة الإرهاب حول "الاغتيالات المُتعلّقة بمؤسسة إرهابية".
 
وكتب النائب عن منطقة نيس إيريك سيوتي في تغريدة: "يُسعدني أن البربري الإسلامي لهجوم نيس قد نُقل للتو من مستشفى باستور في نيس استجابةً لطلبي وطلب اللجنة الطبية".
 
وقال ميشيل فوينتيس، الأمين العام لنقابة عمال الصحة في نيس، لوكالة "فرانس برس": "لقد غادر، وهذا يبعث على الارتياح بالنسبة لنا"، مشيراً إلى "قلق الموظّفين" الذين أثار لديهم الهجوم ووجود المُهاجم في  مستشفى باستور الجامعي الذكريات المروّعة لهجوم 14 تموز (يوليو) 2016.
 
الكلمات الدالة