إعلان

الصّين ترفض تهمة الإبادة الجماعيّة في شينجيانغ

المصدر: النهار العربي
مظاهرات للإيغور المسلمين يحملون العلم التركي
مظاهرات للإيغور المسلمين يحملون العلم التركي
A+ A-
 
رفضت الصين "الهجمات الافترائية" عن أوضاع المسلمين الإيغور، والأقليات الأخرى التي تعيش في منطقة شينجيانغ، قائلة إنَّهم يتمتعون بحرية العبادة والحقوق الأساسية الأخرى.

وأشار وزير الخارجية وانغ يي، متحدثاً إلى مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في جنيف، إلى 24 ألف مسجد في المنطقة التي تقع في غرب الصين، مضيفاً: "تبين هذه الحقائق الأساسية أنَّه ليس هناك ما يسمى إبادة جماعية أو سخرة أو اضطهاد ديني في شينجيانغ".

وقال وانغ إنَّ "الباب إلى شينجيانغ مفتوح دائماً"، معلناً أنَّ "أشخاصاً من دول كثيرة زاروا شينجيانغ، وعرفوا الحقيقة على الأرض".
 
وأكد ترحيب الصين بالمفوضة السامية لحقوق الإنسان لزيارة شينجيانغ، مشيراً إلى مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان ميشيل باشليه التي يتفاوض مكتبها على بنود زيارة البلاد.
الكلمات الدالة