إعلان

كندا ترفض العقوبات الصينية: سنواصل الدفاع عن حقوق الانسان

المصدر: رويترز
رئيس الوزراء الكندي
رئيس الوزراء الكندي
A+ A-
رفضت كندا اليوم السبت العقوبات التي فرضتها الصين على اثنين من مسؤولي الحقوق الدينية الأميركيين ونائب كندي.
 
وقال رئيس وزراء كندا جاستن ترودو، في تغريدة عبر "تويتر" إن هذه العقوبات غير مقبولة، وتعهد بمواصلة الدفاع عن حقوق الإنسان.
 
وجاءت عقوبات بكين بعد العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وبريطانيا وكندا الأسبوع الماضي بسبب ما وصفته بانتهاكات لحقوق مسلمي الويغور والأقليات التركية الأخرى في منطقة شينجيانغ غرب الصين.
 
وفرضت الصين عقوبات على النائب الكندي المعارض مايكل تشونغ، نائب رئيس اللجنة الدائمة للشؤون الخارجية والتنمية الدولية في مجلس العموم الكندي وكذلك اللجنة الفرعية لحقوق الإنسان الدولية التابعة للجنة الدائمة للشؤون الخارجية والتنمية الدولية. 
 
وتتكون اللجنة الفرعية لحقوق الإنسان الدولية من ثمانية أعضاء وكانت قد قدمت تقريراً في الشهر الحالي خلص إلى ارتكاب فظائع في شينجيانغ تشكل جرائم ضد الإنسانية وإبادة جماعية.
 
وأعلنت وزارة الخارجية الصينية في بيان إن بكين ستتخذ أيضاً اجراءات ضد رئيسة اللجنة الأميركية للحريات الدينية الدولية جايل مانشين ونائبها توني بيركنز. وأضافت الوزارة أن الحكومة الصينية عازمة بحسم على صيانة سيادتها الوطنية وأمنها ومصالحها التنموية وتدعو الأطراف المعنية إلى تفهم الوضع بوضوح وأن تصلح أخطاءها.


الكلمات الدالة