إعلان

سعيّد استقبل المنفي: تونس تقف إلى جانب ليبيا

المصدر: النهار العربي
سعيد والمنفي
سعيد والمنفي
A+ A-
تطرّق الرئيس التونسي قيس سعيّد ورئيس المجلس الرئاسي الليبي محمد المنفي، الذي يقوم بزيارة رسمية إلى تونس، إلى عدد من الملفات الثنائية خلال لقاء ثنائي جمعهما اليوم.
 
وأكد سعيد، خلال مؤتمر صحافي مشترك مع المنفي، أنّ "اللجنة المشتركة التونسية الليبية ستعقد وستقوم بعملها بعد الالام الكبيرة التي عرفتها ليبيا وعرفتها منطقتنا كلها".
 
كما شدّد على أنّ "تونس تقف الى جانب ليبيا في اعادة بناء المؤسسات وفي تامين هذه المرحلة الانتقالية حتى يعبر الليبي عن ارادته وحتى يختار من يريد بدون وصاية من اي كان عليه".
 
وقال سعيد إنّه ناقش مع المنفي عدداً من المشاريع التي تتكامل فيها الرؤى وتتكامل فيها القطاعات "برؤية جديدة مختلفة".
 
وتابع: "صحيح ان الازمات كثيرة، وقد تحدثنا عن اسبابها ودواعيها"، مضيفاً "لقد خسرنا الكثير في العقود الماضية ولم يعد هناك وقت لخسارة اكبر او لتناقضات مفتعلة".  
 
واكد على أنّ "الفنيين سيتولون في اطار اللجان المشتركة العمل، على تحقيق اهدافنا الواحدة. لا ينقصنا اي شيء وسنعمل على التكامل في كافة المجالات". 

من جهته، شكر المنفي سعيّد على زيارته الى ليبيا كأوّل رئيس يزور الدولة الليبية بعد انتخاب المجلس الرئاسي والحكومة، مضيفاً "نقدّر هذا الدعم الكبير من الشقيقة تونس".
 
وقال: "نريد ان نؤكد ان العلاقات بين ليبيا وتونس تاريخية وستبقى دائما علاقات ايجابية".
 
واشار الى انه تم تناول "كافة القضايا ذات الاهتمام المشترك واستعرضنا وجهات النظر حول عدة قضايا محلية ودولية".
 
وافاد المنفي بأنّه تم تناول التعاون الثنائي في عدة مجالات منها الاقتصادي والامني وما يخص المجال العمل والاستثمارات بين البلدين وكيفية دعمها، والتعاون الثقافي والعلمي والاكاديمي"، لافنا الى ان التعاون العلمي مهم جدا بالنسبة لليبيا ولتونس.
 
وكشف المنفي أنّ اللقاء تناول "التعاون الامني"، قائلاً :"نعرف ان هذه المرحلة شديدة الخطورة خصوصا في المنطقة. ولا بد ان يكون هناك استقرار امني، فامن ليبيا هو من امن تونس والعكس صحيح". 

وكانت رئاسة الجمهورية التونسية قد اعلنت أنّ سعيّد استقبل المنفي صباح اليوم بالجناح الرئاسي في مطار تونس قرطاج الدولي.
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم