إعلان

سعيّد: التّعديل الوزاري تشوبه العديد من الخروقات

المصدر: النهار العربي
جانب من لقاء رئيس الجمهورية قيس سعيد بأعضاء مجلس نواب الشعب
جانب من لقاء رئيس الجمهورية قيس سعيد بأعضاء مجلس نواب الشعب
A+ A-
اجتمع الرئيس التّونسي قيس سعيد، اليوم الأربعاء، مع عدد من أعضاء مجلس نواب الشعب في قصر قرطاج، حيث تم التأكيد على أن التعديل الوزاري تشوبه العديد من الخروقات.
 
وخلال الاجتماع تم البحث في الوضع السياسي للبلاد، وخاصة أسباب الأزمة الراهنة المتعلقة بأداء اليمين والتعديل الوزاري، والحلول المطروحة للخروج منها والتي تقوم أساساً على احترام علوية الدستور والقوانين واحترام مؤسسات الدولة.
 
وذكّر رئيس الجمهورية بأن التعديل الوزاري تشوبه العديد من الخروقات، مجدّداً حرصه على تطبيق الدستور.
 
وأكّد "أننا في وطن حر"، وأن حل الأزمة القائمة يكون باحترام النص الدستوري لا بالتأويلات أو الفتاوى، التي في ظاهرها حق وفي باطنها تجاوز للدستور، ولا بالبحث عن مخرج قانوني مستحيل.
 
وفي سياق متصل، أكّد النائب عن حركة النهضة سمير ديلو في تصريح له، أن اللقاء انتهى إلى حلين اثنين، إما انسحاب الوزراء الأربعة الذين تحوم حولهم شبهات فساد وتضارب مصالح، أو استقالة رئيس الحكومة هشام المشيشي.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم