إعلان

المقداد: نأمل بتعزيز العمل القومي العربي لمواجهة التحديات المقبلة

المصدر: وكالة "سانا"
وزير الخارجية السوري فيصل المقداد
وزير الخارجية السوري فيصل المقداد
A+ A-
أكد وزير الخارجية السوري فيصل المقداد أن مكافحة الإرهاب مستمرة حتى القضاء عليه سواء في إدلب أو منطقة الجزيرة، وقال "لن نتخلى عن أي جزء من أراضينا وعلى قوات الأميركية والتركية الانسحاب من الأراضي السورية التي تحتلها.

وقال المقداد في مقابلة مع قناتي السورية والإخبارية: الغرب استخدم الحصار الاقتصادي كسلاح إرهابي ضد الشعب السوري.

وأوضح المقداد أن الإنجازات التي حققتها سوريا في الحرب على الإرهاب هي السبب في تغيير الأجواء السياسية الدولية تجاه الشأن السوري، وأن الهدف الأساسي من العدوان على سوريا هو تغيير الواقع السياسي لكن سوريا أفشلت المخططات التي أعدت لها.

ولفت المقداد إلى أن التغيير في المواقف الدولية تجاه سوريا جاء نتيجة التضحيات التي قدمها شعبها من أجل الحفاظ على سيادة بلده وقوته ووحدة أراضيه، مشيراً إلى أن سوريا مصممة على القضاء على الإرهاب في جميع أراضيها، وعلى ميليشيا قسد المدعومة أميركياً إنهاء عمالتها.

وبين المقداد أن موافقة سوريا على إيصال الغاز المصري إلى لبنان جاءت انطلاقاً من مواقفها القومية تجاه الشعب اللبناني الشقيق، وفتح معبر نصيب الحدودي يساعد على تحسين الأوضاع الاقتصادية في سورية والأردن.

وقال المقداد: نأمل بتعزيز العمل القومي العربي لمواجهة التحديات المقبلة.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم