إعلان

عبدالله الثاني يتحرّك على خط أزمة الأقصى… وبرلمان الأردن يطالب بطرد سفير إسرائيل

المصدر: النهار العربي
عنصر من القوات الاسرائيلية في باحة المسجد الاقصى
عنصر من القوات الاسرائيلية في باحة المسجد الاقصى
A+ A-

أكد عاهل الأردن الملك عبد الله اليوم الاثنين إن "الإجراءات الإسرائيلية أحادية الجانب" ضد المصلين في المسجد الأقصى من شأنها تقويض فرص تحقيق السلام في المنطقة.

وألقى الملك عبد الله، الذي كان يتحدث مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، باللوم على إسرائبل بسبب ما قال إنها أفعال استفزازية في مجمع المسجد والتي تنتهك "الوضع التاريحي والقانوني القائم في القدس الشريف".

وكان أجرى العاهل الأردني عدداً من الاتصالات الهاتفية مع قادة وزعماء عرب وأوروبيين، في ظل تصاعد المواجهات بين الإسرائيليين والفلسطينيين في القدس.

 

وأفاد الديوان الملكي الأردني بأن الملك عبدالله اتصل برئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس (أبو مازن) لبحث "التصعيد الإسرائيلي" في القدس.

 

وفي اتصال هاتفي آخر بين الملك عبدالله والرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، أكد الزعيمان على "ضرورة وقف جميع الإجراءات الإسرائيلية اللاشرعية والاستفزازية في الحرم القدسي والمسجد الأقصى"، بحسب الديوان الأردني.

 

وخلال اتصال مع ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد، أكد العاهل الأردني على "ضرورة مواصلة بذل كل الجهود لوقف التصعيد الإسرائيلي الخطير في القدس"، وفقا لما نقله الديوان الملكي الأردني.

 

كما أكد الملك عبدالله الثاني، في اتصال مع أمير قطر الشيخ تميم بن حمد، على "ضرورة وضع حد للتصعيد الإسرائيلي الخطير في القدس، ووقف جميع الإجراءات اللاشرعية والاستفزازية التي تخرق الوضع التاريخي والقانوني القائم بالحرم القدسي الشريف".

 

كما أجرى الملك عبدالله الثاني اتصالاً مع رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل، أكد خلاله على "ضرورة تكثيف الجهود إقليميا ودوليا لوقف التصعيد الإسرائيلي في القدس، الذي يقوض فرص تحقيق السلام ويدفع إلى المزيد من التأزيم".

 

إلى ذلك، طالب مجلس النواب الأردني بطرد السفير الإسرائيلي من عمان، احتجاجا على الاعتداءات الإسرائيلية في القدس. ووافق المجلس على رفع مذكرة نيابية موقعة من 87 نائبا إلى الحكومة، تتضمن المطالبة بطرد السفير الإسرائيلي لدى المملكة.

 

وقال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي إن الوزارة استدعت السفير الإسرائيلي للاحتجاج، لكنه لم يكن موجودا في عمان، مضيفاً أنه سيتم استدعاء القائم بأعمال السفارة الإسرائيلية لتوجيه رسالة احتجاج وتحذير ومطالبة فورية بوقف الانتهاكات للمسجد الأقصى.

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم