إعلان

طبيب عيون ينتزع مقعداً يحتكره "الثنائي الشيعي" منذ 30 عاماً

المصدر: النهار العربي
الطبيب إلياس جرادة
الطبيب إلياس جرادة
A+ A-
مفاجأة كبيرة في معقل "الثنائي الشيعي" ("حزب الله" وحركة "أمل") بجنوب لبنان، مع اختراق المرشح  الطبيب إلياس جرادة لائحة التحالف مطيحاً حليفاً له احتفظ بمقعده  30 عاماً.
 
خاض جرادة الانتخابات على لائحة "معًا نحو التغيير" عن المقعد الأرثوذكسي في دائرة الجنوب الثالثة، حيث يهيمن "الثنائي الشيعي" على المنطقة ويؤمن الحماية لهذا المقعد الذي احتفظ به اسعد حردان من الحزب القومي السوري الإجتماعي المتحالف لحركة "أمل" و"حزب الله".
 
وبعد صدور نتائج الانتخابات النيابية غير الرسمية، احتفل مناصروه من لائحة "معاً نحو التغيير" التي ضمت مرشحيين "ثوريين"، نسبة إلى ثورة 17 تشرين الأول (أكتوبر)، وآخرين من المجتمع المدني يرفضون الأحزاب الطائفية ويدعون إلى دولة مدنية ونزع السلاح غير الشرعي.
 
 
الاختصاصي في تصحيح عيوب الأبصار وجراحة القرنية والمياه البيضاء حقق انجازاً تاريخياً بتصحيحه خللاً في العمل السياسي.
 
 
وقال جرادة في تصريح: "١٧ تشرين الأول (أكتوبر) كسر الصمت والخوف، وسنكون مع الناس لنقول: كفى، ونعطي لأهلنا وشبابنا أملا كبيرا ببقائهم في هذا البلد، والاستثمار بقدرات وطاقات أبنائه، لان الشعب اللبناني الذي ضحى ويضحي وسيضحي يستحق الكثير من الطمأنينة والعيش بكرامة ، بعيدا عن الفاسدين والمفسدين الذين اوصلوا البلد إلى الهاوية".
 
 
 
من هو؟
الياس جرادة، مولود عام  1967 من أسرة متواضعة في بلدة إبل السّقي في محافظة النبطية (جنوب لبنان) وتلقى علومه الابتدائية والمتوسطة والثانوية في مدارس رسمية.
 
واعتقل على يد عملاء اسرائيل، حين كان لبنان محتلاً، بعد نيله الشّهادة الثّانويّة ثم حرّر من سجن الخيام والتحق بالجامعة الوطنيّة اللبنانيّة فدرس الطب وتخصّص في جراحة العيون، بجامعة في الولايات المتحدة الأميركية، حيث أمضى سنوات هناك بين الدراسة والعمل والأبحاث والمختبرات الطبية، قبل انتقاله للعمل في السعودية، ثم إلى دبي بين سنة 2004 وسنة 2010. ومن دون أن ينقطع عن دبي وأميركا، بدأ يتردّد إلى لبنان، ونقل إليه عمله وإقامته إليه مع أسرته منذ سنة 2015.
 
سنة 2015 ... نجحت جراحة حديثة في طب العيون التي قام بها جرادة، حيث زرع خلايا جذعية في العين، وهذه الخلايا تعيد النور إلى من فقده في مستشىفى بيروت التخصصي للعيون .

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم