إعلان

اتّهمت باسيل بالتّغطية على السّلاح... واشنطن ستستمرّ في الضّغط على "حزب الله"

المصدر: النهار العربي
دوروثي شيا.
دوروثي شيا.
A+ A-
أعلنت السفيرة الأميركية في لبنان دوروثي شيا أن الولايات المتحدة ستستمر في انتهاج سياسة الضغط على "حزب الله".
 
وقالت شيا إن علاقة وزير الخارجية الأسبق جبران باسيل بـ"حزب الله" تُشكّل غطاء لسلاح الحزب في مقابل تغاضي "حزب الله" عن فساد باسيل.
 
وأكدت السفيرة الأميركية، في حوار مع المعهد الأميركي للدراسات الاستراتيجية العالمية، أن واشنطن مُصرّة على موقفها في المساعدة على مكافحة الفساد في لبنان حتى يتحقّق تقدّم ما في هذا المجال خطوة بعد خطوة.
 
وأشارت إلى أنه لن يكون هناك أي شيء مجاني بعد اليوم، موضحة أن الإدارة الأميركية لم تتصرّف بعد مثل دول الخليج، بالابتعاد عن لبنان وعدم دعمه.
 
وذكّرت السفيرة شيا بأن الولايات المتحدة لم تدعم حكومة حسان دياب لأن "حزب الله" هو الذي شكّلها، لكنها وقفت إلى جانب الشعب اللبناني... "إلا أننا سنرصد حالياً، ما سيكون عليه شكل الحكومة المقبلة لتحديد الموقف الأميركي".
 
وفي معرض الحديث عن دعم لبنان في مواجهة جائحة "كورونا"، قالت إن شرط واشنطن لمساعدة لبنان في مواجهة "كورونا" كان الابتعاد عن وزارة الصحة بسبب قرب وزير الصحة من "حزب الله" من جهة، والتعامل مع مؤسسات صديقة وموثوق فيها من جهة أخرى.
 
وكانت وزارة الخزانة الأميركية، قد أعلنت الأسبوع الماضي، فرض عقوبات مالية على باسيل، متهمة إياها بـ"الفساد" واختلاس أموال.
 
وأعلنت الخزانة الأميركية، في بيان، تجميد كل الأصول في الولايات المتحدة العائدة لباسيل، صهر الرئيس اللبناني ميشال عون ووزير خارجية وطاقة أسبق، وطلبت من المصارف اللبنانية التي تُجري تعاملات بالدولار الأميركي تجميد كلّ أصوله في لبنان.
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم