إعلان

ميقاتي يردّ على "وثائق باندورا"‏: ثروة عائلتي قانونيّة

المصدر: رويترز
رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي
رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي
A+ A-
 
قال مكتب رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي، إن ثروة عائلته تأتي من شركة اتصالات خضعت للتدقيق في الماضي، وهي قانونية، وذلك رداً على تسريب ضخم لوثائق مالية.

وكانت وسائل إعلام دولية قد نشرت ما يسمى "أوراق باندورا"، وهي مجموعة من الوثائق المسربة التي يزعم أنها تكشف عن معاملات خارجية تشمل شخصيات سياسية وتجارية عالمية.

وقالت المنظمة إن ميقاتي يمتلك شركة خارجية في بنما تسمى هيسفيل، اشترى من خلالها عقاراً في موناكو بقيمة سبعة ملايين يورو.

وقال ميقاتي، اليوم، إن ثروة عائلته خضعت للتدقيق عندما أدرجت شركته للاتصالات في بورصة لندن عام 2005، وعندما اندمجت مع إم.تي.إن في جنوب أفريقيا في وقت لاحق.

وجاء في بيان لمكتب ميقاتي: "تم التدقيق في مصدر ثروة عائلة ميقاتي جيداً من قبل الهيئات والكيانات المعنية التي كانت تقود الطرح الأولي للاكتتاب العام، ما يثبت أن مصدر الثروة عينه موثق جيداً وقانوني وشرعي ومدقق، وأنه مستمد من الأنشطة العالمية للشركة العائلية التي سبقت دخول الرئيس نجيب ميقاتي إلى الحقل العام في لبنان".
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم