إعلان

استكمال محاكمة المقاول الهارب محمد علي.. ونشرة حمراء لجلبه

المصدر: النهار العربي
القاهرة - ياسر خليل
المقاول الهارب محمد علي
المقاول الهارب محمد علي
A+ A-

تستكمل، اليوم، محكمة مصرية محاكمة المقاول الهارب محمد علي و102 آخرين من المتهمين في القضية المعروفة إعلامياً بـ"خلية الجوكر الإرهابية".

 

وانعقدت محكمة أمن الدولة طوارئ في مجمع محاكم طرة (القاهرة)، اليوم الثلثاء، برئاسة المستشار محمد السعيد الشربيني، للنظر في القضية. وذلك بعدما أصدرت المحكمة المصرية، أمراً بضبط وإحضار كل من محمد علي، وتامر جلال، وعبد الله سالم، وإخطار الإنتربول الدولي بذلك. 

 

ضبط وإحضار

وقال الكاتب الصحافي المتخصص في الشؤون الأمنية محمد هاشم لـ"النهار العربي": "وفقاً لمعلومات من مصادر مطلعة، فإن أجهزة الأمن المصرية بصدد إعداد نشرة حمراء لضبط وإحضار المتهم الهارب محمد علي إلى البلاد، تمهيداً لمحاكمته في القضايا المطلوب فيها".

 

وأضاف: "هناك تعاون مستمر بين مصر والإنتربول. وعام 2017 حصل الإنتربول على قائمة تضم نحو 20000 إرهابي، وأرسلت مصر قائمة فيها أسماء 535 إرهابياً من قواعد وقيادات جماعة (الإخوان المسلمين)، وسلّمت القاهرة ما يقرب من 68 أجنبياً مطلوبين لدى بلادهم في قضايا، واستردت 104 أشخاص مطلوبين في أحكام قضائية".

 

وأشار هاشم إلى أن هناك 5 أنواع من النشرات، وهي: "النشرة الحمراء، وهي تصدر بموجب حكم قضائي أو قرار من النيابة لضبط وإحضار المتهمين، والنشرة الزرقاء تصدر بهدف جمع معلومات عن شخص ما، والصفراء للبحث عن أشخاص مفقودين، أما البرتقالية فهي لتحذير الهيئات والجهات المعنية من مواد خطيرة، وتهدف النشرة السوداء إلى جمع معلومات عن الجثث".

 

قرار الإحالة

وتضمن قرار الإحالة اتهامات للمقاول الهارب وآخرين بأنهم في غضون شهر أيلول (سبتمبر) 2019 دبروا تجمهراً من شأنه جعل السلم العام في خطر، والغرض منه ارتكاب جرائم إرهاب، منها الاعتداء على الأشخاص، والتأثير في رجال السلطة العامة في أداء أعمالهم باستعمال القوة والعنف.

 

وأشار قرار الإحالة إلى أن المتهمين الأول والثاني حرّضا في مقاطع مصورة بُثّت عبر موقع "يوتيوب" على المشاركة في تجمهر في ميدان الأربعين في السويس، للأغراض ذاتها، وتداولها المتهمون من الثالث وحتى العاشر عبر مجموعات إلكترونية في موقع "فايسبوك" وتطبيق "واتس آب"، محددين موعد التجمهر ومكانه.

 

 وأشار القرار إلى أن المتهمين استخدموا موقعين على شبكة المعلومات الدولية بغرض الترويج لأفكار داعية إلى ارتكاب أعمال إرهابية، بأن استخدم المتهمان الأول والثاني موقع "يوتيوب"، واستخدم المتهمون من الثالث وحتى العاشر مجموعات إلكترونية في موقع "فايسبوك" وتطبيق "واتس آب" بغرض الترويج لأفكار مزعومة عن فساد مؤسسات الدولة، والدعوة من خلالها للمشاركة في تجمهرات مناهضة لنظام الحكم القائم، يتخللها التأثير على رجال السلطة العامة في أداء عملهم باستعمال القوة والعنف، للإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر.

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم