إعلان

اجتماع بين البرهان وحمدوك قبيل "الانقلاب"

المصدر: النهار العربي
 البرهان وحمدوك
البرهان وحمدوك
A+ A-
كشفت تقارير إعلامية أن رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان ورئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك عقدا اجتماعا حتى ساعة متأخرة قبيل حملة الاعتقالات التي طالت قيادات مدنية ووزراء في الحكومة.
 
وأفادت قناة العربية - الحدث أن لقاء حمدوك والبرهان ناقش المقترحات التي قدمها المبعوث الأميركي إلى القرن الإفريقي، جيفري فيلتمان.
 
وأكدت أن حمدوك طلب من البرهان مهلة حتى 30 من الشهر الجاري، من أجل الرد على تلك المقترحات.
 
وأوضحت أن المقترحات التي قدمها فيلتمان والتي تمت مناقشتها بين المسؤولين السودانيين، شددت على ضرورة إصلاح مجلس الوزراء ومجلس السيادة في آن، كحل وسط بين ما يراه البرهان وحمدوك.
 
ودعا المبعوث الأميركي الحكومة إلى تشكيل المفوضيات، والمجلس التشريعي في مدة أقصاها 15 تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل.
 
في حين أكد للبرهان أهمية تسليم رئاسة مجلس السيادة للمدنيين في تموز (يوليو) من العام المقبل، معتبرا أن الأزمة التي يشهدها السودان نابعة من عدم إكمال السلطة الانتقالية.
 
 
وشهدت العاصمة السودانية فجر اليوم الاثنين، تحركات عسكرية، واعتقالات لقيادات مدنية ووزارء في الحكومة.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم