إعلان

وزير الخارجيّة المصري يعلن عن "رؤية جديدة" بشأن مفاوضات سدّ النّهضة

المصدر: النهار العربي
وزير الخارجية المصري سامح شكري
وزير الخارجية المصري سامح شكري
A+ A-

أعلن وزير الخارجية المصري سامح شكري، أن مصر تلقت رؤية وخطة عمل من الكونغو الشعبية، الرئيسة الحالية للاتحاد الأفريقي، ترسم مسار المفاوضات حول سدّ النهضة خلال الفترة المقبلة.

 

وأضاف في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الكونغولي كريستوف لوتوندولا، اليوم الخميس، أن اجتماعهما ركز على قضية سدّ النهضة في إطار الرئاسة الكونغولية للاتحاد الأفريقي، وفي إطار ما دعا إليه مجلس الأمن أمس من استئناف المفاوضات، موضحاً أن "خطة العمل التي قدمتها الكونغو، سيتم تحديد الإطار الزمني لها عند إطلاقها".

 

ولفت إلى تركيز دعوة مجلس الأمن الدولي حول استئناف مفاوضات سدّ النهضة، على "عنصر الوقت" بذكره مرتين، من خلال الاستئناف السريع للمفاوضات، ومرة أخرى بضرورة التوصل إلى "اتفاق قانوني ملزم" في وقت قريب.

 

وتابع أن ذلك "يدل على حرص أعضاء مجلس الأمن للوصول إلى حل لأزمة سدّ النهضة، في إطار زمني محدود، وليس في إطار مفتوح قد يتيح مزيداً من الإجراءات الأحادية التي تعرقل الأمر".

 

وأشار إلى "تطلع مصر لتلقي الدعوة في أقرب فرصة لاستئناف المفاوضات"، مؤكداً ثقتها بقيادة الكونغو الديموقراطية لعملية التفاوض، وأنها ترى لدى الرئيس الكونغولي فليكس تشيسكيدي، "الجدية والإرادة للوصول إلى اتفاق لتسوية مشكلة سدّ النهضة التي تستمر على مدار عقد من الزمان".

 

وأكد وزير الخارجية المصري استعداد بلاده الكامل ومرونتها "في التجاوب ودراسة ما يُطرح".

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم