إعلان

وادي حاور في عُمان... مكان رائع للأشخاص المغامرين

المصدر: النهار العربي
ريم قمر
وادي حاور
وادي حاور
A+ A-

يعدّ وادي حاور جزءاً من وادي بني خالد الشهير الذي يقع على مسافة 200 كلم من العاصمة العُمانية مسقط. يشتهر هذا الوادي بجماله الطبيعي حيث الجبال العالية والتكوينات الصخرية الملونة بشكل مذهل. يوفر الوادي للزائرين فرصة التنزه والاستكشاف والسباحة في برك المياه الصافية.

 وادي بني خالد هو عبارة عن واحة في صحراء عُمان، يتكون من مجموعة من المزارع والقرى. يتميز الوادي بغناه بالثروة المائية التي تتدفق إليه على مدار السنة من نبع طبيعي في الروافد العليا للوادي، مما خلق غطاءً نباتياً وفيراً حوّل الموقع الى بقعة جميلة.

 يتميز الوادي بخصائصه الطبيعية التي تجعل منه نقطة جذب لمحبي الطبيعة والمغامرة فتنتشر فيه برك مياه زمردية وأشجار نخيل مورقة محاطة بالوديان الصخرية بالإضافة الى المنحدرات الشديدة المناسبة لعشاق التسلّق والمشي في الطبيعة.

 
 

بعد ركن السيارة في وادي خالد، ما عليك سوى المشي حوالي 5 الى 10 دقائق حتى تظهر أمامك البركة الرئيسية المجهزة بالخدمات الأساسية لاستقبال السياح. أما إذا كنت تبحث عن المغامرة تأكد من مواصلة رحلتك صعوداً لتكتشف المزيد من خبايا الوادي ومشاهده المذهلة.

كلما ابتعدت يصبح الوادي والنهر أضيق، وحيث ستحظى بفرصة الاستمتاع بهدوء الموقع وسكونه بسبب قلة الناس من حولك.

فبعد أن تسير حوالي 15 الى 20 دقيقة من البركة الرئيسية ستجد بركة صغيرة محاطة بمنظر طبيعي مميز وهي تعد مناسبة للغوص والسياحة بسبب شدة عمقها.

 
 

وأذا استمررت بالمشي تصل الى موقع وادي حاور، الذي يعدّ البقعة الأكثر جمالاً في الموقع. الطريق الى الوادي مملوء بالمغامرة لذلك عليك أن تستعد ليس فقط للمشي لمسافات طويلة ولكن أيضاً للزحف إلى المساحات الصغيرة الضيقة والقفز في بعض المرتفعات.

 ولكن مشاهدة جمال الموقع حيث الجبال المظللة بألوان مختلفة من اللون البني والباستيل التي تتناقض مع  اللون الأخضر الكثيف للنهر والبرك، والشلالات المتدفقة الباردة، تستحق المغامرة والعناء. فبعد التغلب على الجزء الصعب، يكون الباقي من الزيارة هو المتعة والإثارة والاكتشاف. خصوصاً أن هناك العديد من برك السباحة التي تسمح لك بالسباحة بهدوء بعيداً من زحمة الناس.
 
 

ولرؤية الشلال المختبئ في الداخل بين الصخور، يتعين عليك تسلّق الصخور الضخمة، والقفز من صخرة عملاقة إلى أخرى، والزحف، والسباحة في المياه الباردة المنعشة والصافية. يرتفع هذا الشلال حوالي 40 قدماً وتتدفق مياهه بقوة نحو مواقع غير مستكشفة من الموقع.

 
 

يمكن اصطحاب الأسرة الى موقع وادي بني خالد، أما وادي حاور فهو غير مناسب للأولاد بسبب صعوبة الوصول اليه. كذلك لا يمكنك حمل أشياء كثيرة معك بسبب المسافة الكبيرة التي يتعين عليك ان تقطعها مشياً.

 وعليك أن تنتبه بأنك ستكون في موقع منعزل، فلا توجد مرافق في الموقع وتقع أقرب قرية على بعد حوالي نصف ساعة، لذلك يجب عليك توخي الحذر الشديد والذهاب مع شخص على دراية بالتضاريس والموقع.
 
 

على الرغم من صعوبة الوصول اليه، يصف جميع زوار الوادي الموقع بالفريد والاستثنائي الذي لا يمكن العثور على مثله في أي مكان آخر في السلطنة.

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم