إعلان

"هيرميس" تقاضي فناناً صنع من سلعها نسخاً رقمية

المصدر: النهار العربي
حقائب "هيرميس".
حقائب "هيرميس".
A+ A-

قدمت شركة "هيرميس" الفرنسية، دعوى قضائية ضد الفنان ماسون روتشيلد، لإنشائه نسخاً رقمية من حقائب "بيركينز"، معتبرة إياه مضارباً رقمياً يسعى إلى الثراء السريع، ما فتح جبهة جديدة في المعركة لوقف النسخ غير المرخصة من السلع الفاخرة.

 

وفي التفاصيل التي أوردتها صحيفة "التايمز" البريطانية، يصنع الفنان المقيم في لوس أنجلس، قطعاً فنية باسم "ميتا بيركينز" (MetaBirkins)،  ويبيعها في موقعه كـ"رموز غير قابلة للاستبدال" (NFT). ويذكر أنه باع إحدى هذه الصور في كانون الأول (ديسمبر) مقابل 42 ألف دولار.

 

 وفي وقت اتهمت "هيرميس" روتشيلد بتدمير علامتها التجارية، زعم الفنان أن الملاحقة القانونية لا تخيفه، معلناً في حسابه عبر "إنستغرام" أن ادعاءات الشركة لا أساس لها من الصحة. وأضاف: "لقد صنعت الأعمال الفنية، ويمنحني التعديل الأول الحق في صنعها وبيعها".

 

 

في المقابل، رفضت الشركة التبرير، معلنة أن الصورة الرقمية تعكس بعض الإبداع الفني، إلا أن لقب الفنان لا يمنحه ترخيصاً لاستخدام ما يعادل "بيركين"، وتضليل المستهلكين وتقويض القدرة على تحديد "هيرميس" كمصدر وحيد للسلع. 

 

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم