إعلان

آخر مستجدات قضية الأمير أندرو: مساءلته حول تفاصيل جنسية ومدينة يوركشاير تتبرأ منه

المصدر: النهار العربي
الأمير أندرو
الأمير أندرو
A+ A-

باءت جميع محاولات الأمير أندرو في إسقاط دعوى الاعتداء الجنسي ضده بالفشل بعدما رفض القاضي طلبه. وبات في موقف لا يحسد عليه خصوصاً بعدما جرّده القصر الملكي من واجباته العسكرية وامتيازاته الملكية.

 

ومن المرجع أن تزيد الأمور تعقيداً وإحراجاً لأندرو الذي لم يعد يلقب بـ"صاحب السمو الملكي"، فقد كشف محامي جوفري إبستين التي تزعم أنها أجبرت على ممارسة الجنس مع أصدقائها، بما في ذلك دوق يورك، أنه ستتم مساءلته حول نشاطه الجنسي وزواجه وجسده.

 

وأوضح المحامي أنه من المتوقع مساءلة الأمير أندرو عن تفاصيل جنسية خاصة في قضية الاعتداء الجنسي وسيقدم شهادته من دون أي قيود لتقارن أقواله مع مزاعم جوفري، وفقاً لصحيفة "The Sun".

 

وفي هذا الصدد، تحرك مسؤولون من مدينة يوركشاير في شمال شرقي إنكلترا لسحب لقب الأمير أندرو، دوق يورك، الذي يربطه بالمدينة، بحسب صحيفة "WalesOnline"

 

وقد أطلق عضو بارز في مجلس مدينة يورك حملة لتجريد أندرو من لقب دوق يورك بعد التطورات القانونية في الولايات المتحدة.

 

وقال داريل سمالي، العضو التنفيذي الديموقراطي الليبرالي للثقافة والترفيه في المجلس: "إن الصلة الفريدة بين بلدة يورك واللقب الملكي  جزء مهم من إرث مدينتنا وتاريخها ومصدر فخر كبير".

 

وتابع: "في حين أن الأمير أندرو لا يزال بريئاً حتى تثبت إدانته، يجب على قصر باكنغهام والحكومة النظر في الآثار المترتبة على هذه الادعاءات المقلقة للمضي قدماً".

 

وأضاف: "بعد أن تم تجريده من أدواره العسكرية والملكية... عليه الآن التخلي عن لقب دوق يورك".

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم