إعلان

جريمة تقشعرّ لها الأبدان... قتلت صديقتها وفتحت بطنها لتسرق جنينها

المصدر: النهار العربي
صورة تعبيرية.
صورة تعبيرية.
A+ A-

في أبشع جريمة على الإطلاق، أقدمت امرأة برازيلية على ضرب صديقتها حتى الموت وإخراج جنينها من بطنها ومن ثم التخلص من جثتها.

 

 

وبحسب صحيفة "النيويورك بوست"، كشفت تحقيقات الشرطة أن المتهمة ماريا روزابلا (27 عاماً) استدرجت صديقتها فلافيا (24 عاماً) إلى إحدى المناطق النائية، بحجة الاستحمام داخل أحد المسابح، ومن ثم انهالت على رأسها بالضرب باستخدام حجر ضخم من الطوب، حتى نزفت ولفظت أنفاسها الأخيرة.

 
  
 

وبعد التخلص من صديقتها الحامل في شهرها الثامن، فتحت ماريا روزابلا بطنها باستخدام سكين حاد وأخرجت الجنين.

 

 

وأفادت التقارير بأن المتهمة سرعان ما أخفت جثمان صديقتها داخل أحد الأفران القديمة والمهجورة في المكان، كي لا تنكشف جريمتها البشعة.

 

واتضح خلال التحقيقات، أن روزابلا ذهبت إلى أحد المستشفيات مع صديقها، الذي كان يعتقد أنها حامل، واتفقت مع الأطباء على خداعه بأنها  ولدت للتو.

 

 وبعد مرور أشهر على الجريمة، أصدرت المحكمة قراراً بسجن المتهمة لمدة 57 عاماً، بتهمة ضرب صديقتها الحامل حتى الموت، وسرقة طفلها الذي لم يولد بعد، فيما برأت صديقها من أي تورط؛ إذ كشفت التحقيقات أنه كان مخدوعاً.

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم