إعلان

فانيسا هادجنز تبهر الصحافة على السجادة الحمراء في مهرجان سردينيا السينمائي

ماغي عنيد
النجمة الأميركية الشابة فانيسا هادجنز
النجمة الأميركية الشابة فانيسا هادجنز
A+ A-

أبهرتالممثّلة الأميركية فانيسا هادجنز الصحافة الإيطاليّة بإطلالتين مميّزتيْن اختارهما لها خبير المظهر جايسون بولدن للتألّق على السّجادة الحمراء خلال مهرجان سردينيا السينمائي الذييقام في منتجع فورتيه فيلادج Forte Village.

 

 

في الإطلالةالأولى، اختار خبير المظهر جايسون بولدن للنجمة الأميركيّة فستاناً أسودَ منالدانتيل المطبّع بالورود المخمليّة من علامة ألسندرا ريتش Alessandra Rich، بقصّة طويلة تعانقالجسم مكشوفة الصدر، الظهر والساق، وبتفصيل مزمومٍ من الجانب الأيسر للفستان ينتهيبعقدة على شكل فراشة تحاكي تلك التي تزيّن حمّالة الكتف عند أعلى الصدر، وتزيّنت فانيسابحلي فاخرة من مجوهرات كارتييه Cartier، وانتعلت صندلاً مفتوحاًبلون البيج الفاتح بكعبٍ عالٍ رفيع وتفصيل حزام يعانق الكاحل. من الناحيةالجماليّة، بدت فانيسا هادجنز فاتنة بالمكياج الدخاني على العينين، فيما تمّ نحتملامحها بواسطة البودرة البرونزية، وغُلّفت شفتيها بلون البيج الحيادي. أمّاشعرها، فجاء بتسريحة مموّجة ومنسدلة مع فرق جانبي.

 

 

في إطلالتهاالمسائية خلال الحفل الذي أقامته مجوهرات كارتييه Cartier في المهرجان، بدتفانيسا مبهرة بالزّي الذي اختاره لها خبير المظهر جايسون بولدن من علامة كالت غاياCult Gaia وهو مؤلف من سروالٍ منالقماش اللمّاع باللون البرونزي ذي قصّة كلاسيكيّة واسعة من الأسفل بتفصيل ثنياتوجيبيْن عند الخصر، وهو مكشوف على طول الساق، ومقرونٌ مع توب مكمّلة له، بقصّة قصيرةجداً تكشف البطن، وأكمام واسعة وطويلة بحدود الأرض بنمط رداء الكتفيْن. وقد انتعلتفانيسا صندلاً أسودَ مفتوحاً بمنصة عالية وضخمة، وتزيّنت بمجوهرات كارتييه Cartier. من الناحية الجمالية،جاءت تسريحة الشينيون المشدودة والمرفوعة عالياً على شكل كعكة أنيقة جداً مع زيفانيسا، كما أن مكياجها بظلال العينيْن البرونزيّة بدا رائعاً عليها ومنحها لمسةدافئة مع البودرة البرونزيّة على الخدّيْن وأحمر شفاه بلون البيج الحيادي. تجدرالإشارة إلى أن صور فانيسا هادجنز هي بعدسة مصوّر المشاهير المحترف دانيليهفنتوريلي Daniele Venturelli.

 

 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم