إعلان

"النّهار العربي" في أجنحة "إكسبو 2020"... دقّة وتنظيم

المصدر: النهار العربي
اكسبو 2020
اكسبو 2020
A+ A-
بعد ثماني سنوات من التخطيط ومليارات الدولارات للتنفيذ، فتح "إكسبو 2020" الأول في الشرق الأوسط  أجنحته اليوم، آملاً أن تستقطب الفعاليات التي تستمر ستة أشهر الزوار واهتماماً عالمياً متزايداً بدبي التي تحولت إلى مشهد من الأحلام.
 
 
 
ويوفر  المعرض فرصة عظيمة لدبي لإبراز جاذبيتها الفريدة بين الشرق والغرب، كمكان يرحب بالأعمال ورجالها على نطاق واسع.
 
ومنذ وقت ليس ببعيد، كان موقع المعرض الممتد على مساحة 438 هكتاراً  عبارة عن صحراء قاحلة. لكنه حالياً تحوّل مشهداً مستقبلياً يعج بالروبوتات التي ترقص، والزوار ومحطة مترو جديدة وأجنحة بملايين الدولارات ومناطق سُميت بأسماء مثل "الاستدامة" و"الفرصة".
 
 
 
 
"النهار العربي" جال في أرجاء المعرض واستطلع أبرز أجنحة، ونقلت عدسة الزميل فرج عبجي آلية دخول الزوار إلى المعرض، بدءاً من وصولهم عبر المترو إلى موقع المعرض، ومن ثمّ إلى الساحة.
 
 
 
 
وتميّز اليوم الأول للفاعليات بدقة التنظيم وسهولة دخول الزوار، إذ يمكن نحو 200 شخص أن يدخلوا في الوقت نفسه خلال دقائق، بلا أي عوائق لوجستية وتنظيمية، مع وجود طواقم بشرية لمساعدة الزوار وإرشادهم.
 
 
 
ولكلّ بلد في "إكسبو دبي 2020" جناح خاصّ يعرض للزوّار ثقافته وابتكاراته العلمية والتكنولوجية. وتنقلت عدسة "النهار العربي" بين بعض من الأجنحة، بينها أجنحة لبنان والسعودية والولايات المتحدة وفرنسا والجزائر وسلطنة عمان وأستراليا.
 
 
 
 
وكان لـ"النهار العربي" لقاءات خاصة مع مسؤولي الأجنحة.
 
 
 
 
وسيتابع "النهار العربي" جولته على باقي الأجنحة لنقل الصورة الجميلة من أكبر حدث حول العالم منذ انتشار وباء كورونا.
 
 
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم