إعلان

الأمن الغذائي العالمي مهدّد... والاختناقات تُبطئ إمدادات الحبوب ‏الأوكرانيّة ‏

المصدر: رويترز
قمح
قمح
A+ A-
 
أوضح نائب وزير الخارجية الأوكراني، اليوم الأحد، أن بلاده فتحت ‏مسارين عبر بولندا ورومانيا لتصدير الحبوب لتجنّب أزمة غذاء عالمية، ‏لكن الاختناقات أبطأت سلسلة الإمداد.‏

وقال ديمترو سنيك إن "الأمن الغذائي العالمي مهدّد لأن الغزو الروسي ‏لأوكرانيا أوقف صادرات كييف من الحبوب عبر البحر الأسود، ما ‏تسبّب في نقص كبير وارتفاع في الأسعار".‏

يذكر أن أوكرانيا رابع أكبر مصدر للحبوب في العالم. وتقول إن "هناك ‏نحو 30 مليون طن من الحبوب مخزنة في أراض تحت سيطرتها ‏وتحاول شحنها براً أو نهراً أو بالقطارات".‏

وأضاف سنيك أن "أوكرانيا تجري محادثات مع دول بمنطقة البلطيق ‏لإضافة ممر ثالث للصادرات الغذائية".‏

ولم يورد تفاصيل عن كميات الحبوب التي تحركت بالفعل أو ستتحرك ‏عبر هذه المسارات.‏

وذكر لوكالة "رويترز" على هامش قمة أمنية آسيوية "هذه المسارات ‏ليست مثالية، لأنها تسبب اختناقات معينة، لكننا نبذل ما في وسعنا لتطوير ‏هذه المسارات".‏

وتلقي موسكو، التي تصف الحرب بأنها عملية عسكرية خاصة وتنفي ‏ضرب أهداف مدنية أو زراعية، باللوم على العقوبات الغربية المفروضة ‏على روسيا وألغام بحرية زرعتها أوكرانيا في تراجع صادرات المواد ‏الغذائية وارتفاع أسعارها. وروسيا أيضاً مصدر رئيسي للحبوب.‏

وهيمنت الحرب الأوكرانية على قمة آسيا الأمنية (حوار شانغري-لا). ‏وقال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي مخاطباً الوفود عبر الفيديو ‏أمس السبت إن "دعم دولهم ضروري ليس فقط لهزيمة الغزو الروسي، ‏ولكن من أجل الحفاظ على النظام القائم على القواعد".‏
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم