إعلان

في اليوم العالمي للأمراض المدارية المهملة... تامر حسني ممثلاً للشرق الأوسط

المصدر: النهار العربي
تامر حسني.
تامر حسني.
A+ A-
يحل اليوم السبت الموافق الثلاثين من كانون الثاني (يناير)، اليوم العالمي للأمراض المدارية المهملة. وبهذه المناسبة، اختارت منظمة JCL العالمية الراعية لليوم العالمي للأمراض المدارية المهملة، الفنّان المصري تامر حسني ليكون رمزاً وممثلاً للشرق الأوسط، كما اختارت منطقة الأهرامات لتكون المكان الأثري الذي يمثل هذه المنطقة في اليوم العالمي.

ولم يكن النجم تامر حسني، هو الوحيد الذي تم اختياره، بل وقع الاختيار أيضاً، على النجمة العالمية سكارليت چوهنسون، والنجم شارون ستون، وآڤريل لاڤين، وجاستين توماس، ليمثلوا بلادهم بجانب عدد من أشهر من معالم منطقتهم.

هذه الحملة، سيتم انطلاقها بدءاً من اليوم من قلب العاصمة الإماراتية أبو ظبي، وستضاء هذه المعالم الممثلة لهذا اليوم في آن واحد لإعلان شارة بدء الحملة.

يذكر أنّ الهدف من الاحتفال بهذا اليوم العالمي، تسليط الضوء والأنظار على الأمراض التي تستشري بالدول الفقيرة، لما لها من تأثير سلبي على حياة 1.5 بليون شخص في مثل هذه المناطق المعدمة.

وتتعدد الأمراض المدارية وتشمل جميع الأمراض التي تحدث في المناطق المدارية، من الأمراض المعدية ومنها الملاريا والليشمانيا والبلهارسي وكلابية الذنب، الفيلاريا اللمفية وداء شاغاس وداء المثقبيات الأفريقي البشري وحمّى الضنك.
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم