إعلان

حاول اقتحام غرفة نومها بسكين... الزوج السابق لبريتني سبيرز قد يسجن 5 سنوات!

المصدر: النهار العربي
بريتني سبيرز وزوجها السابق جيسون ألكسندر.
بريتني سبيرز وزوجها السابق جيسون ألكسندر.
A+ A-

حكم قاضي في مقاطعة فينتورا، أمس الاثنين، باحتجاز زوج بريتني سبيرز السابق جيسون ألكسندر بعد التوصل إلى دلائل كثيرة قد تدينه   بارتكاب جرائم بعد انفصاله عن المغنية. 

 

ومثل ألكسندر أمام المحكمة الإثنين، بعدما حاول اقتحام غرفة نوم زوجته السابقة وتخريب حفل زفافها. وقرر القاضي احتجاز المتهم بعد التوصل إلى دلائل تدينه. 

 

وتم الإدلاء بشهادات مرعبة خلال جلسة استماع بدائية استمرت لمدة ساعتين من الوقت. وروى ريتشارد يوبيلر، أحد حراس بريتني السّابقين أن ألكسندر تسلل إلى منزل المغنية واتجه أولاً إلى غرفة نومها وحاول أن يدخلها خلسةً، إلاّ أن باب الغرفة كان مغلقاً. وأكد يوبيلر أنه شاهد ألكسندر أكثر من مرّة وهو يتجول حول منزل سبيرز في أواخر أيار (مايو) وعشيّة زفافها. وزعم أن المتهم لم يتوقّف عن الصراخ باسم زوجته السّابقة، مطالباً التّحدث إليها رغم أن سبيرز لم تدرج اسمه في لائحة المدعوين. 

 

وشرح الحارس أنه طلب مراراً من المتهم مغادرة المكان إلاّ أن ألكسندر كسر مقبض الباب الذي كان يوبيلر يمسكه برجله قائلاً: "تبًّا، سأعود مرّة أخرى بالطريقة نفسها التي أتيت بها هذه المرّة!".

 

وتحدّث محقق المقاطعة ديلان فولي ويوبيلر عن وضع سبيرز بعد حادثة الاقتحام، كما أخبرا القاضي أن المغنية بدت "مستاءة للغاية وطلبت أن يغادر الجميع المكان". 

 

وأفادت صحيفة "رولينغ ستون" أن بريتني غادرت وأصغري المنزل لفترةٍ وجيزة قبل العودة إلى مراسم الزفاف. 

 

وصرّحت نائبة مدعي عام مقاطعة فينتورا أنّ ألكسندر قد يواجه عقوبة السّجن لمدة 5 سنوات كحدٍ أقصى إذ أدين بجنحة التعدي على ممتلكات الغير ورفض مغادرة الممتلكات الخاصة والتخريب والاعتداء بالضرب. 

 

وحدد موعد محاكمة ألكسندر في 12 تموز (يوليو)، أما كفالته فلا تزال  100 ألف دولار أميركي.

 

ويشار إلى أن سبيرز قد حصلت على قرار يمنع ألكسندر من التعرض إليها لمدة 3 سنوات. 

 

وكان المتهم يحمل سكيناً عندما اقتحم منزل سبيرز وقام ببث مباشر في حسابه الشخصي عبر "إنستغرام". 

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم