إعلان

حلا شيحة تتبرأ من فيلم "مش أنا"... هل تفكّر بالاعتزال؟

المصدر: النهار العربي
حلا شيحة.
حلا شيحة.
A+ A-
بعد حالة الجدل التي أثارتها حلا شيحة في الفترة الأخيرة، بعد أن حذفت صورها مع مواطنها الفنان تامر حسني، والتي تتعلق بكواليس تصوير الفيلم السينمائي "مش أنا"، الذي يعرض حالياً بدور العرض السينمائي، خرجت أخيراً الفنانة المصرية عن صمتها لتعبر عن شعورها بالرضا والسعادة في حياتها الأسرية، لافتة إلى أنّ الفيلم لا يمثّلها.
 
ونشرت عبر "إنستغرام" صورتين لها وهي تضحك ومرتدية الحجاب، الأولى مع زوجها معز مسعود والأخرى مع أبنائها، وعلقت قائلة: "أريد أن أعيش حياتي على أكمل وجه، وأكون صادقة مع نفسي ومعتقداتي وأن أكون قدوة لأولادي".
 
وأضافت: "أحمد ربنا أنني أخيراً لقيت التوازن بين أنني أكون سعيدة في حياتي، وفي الوقت ذاته صادقة مع نفسي، وما أنا مؤمنة به".
 
كما تحدثت عن فيلم "مش أنا" وعبرت عن تبرؤها منه قائلة: "أما بالنسبة لفيلم (مش أنا) الحقيقة أنه تم تصويره منذ أكثر من سنة ونصف السنة، وبسبب ظروف كورونا تأخر جداً نزوله وأنا كمان حالي تغير وتزوجت الحمد لله والفيلم فعلاً بقى (مش أنا) وأتمنى التوفيق لكل زملائي".
 
وقد حرصت الفنانة حنان ترك على التعليق على ما نشرته شيحة، ودعت لها بالطمأنينة، قائلة: "ربنا يسعدك حبيبتي ويرزقك الطمأنينة دائماً أبداً".
 


واعتبر روّاد مواقع التواصل الاجتماعي أنّ حلا في طريقها لاتخاذ قرار ليس سهلاً في ما يتعلق بمشوارها الفني، وتوقعوا أنّها ربما تعتزل مجدداً، بعد أن تحول حسابها إلى مجرد صفحة لتوجيه النعي والدعاء بالشفاء للمرضى.
 
وكانت الممثلة المصرية قد اعتزلت قبل 12 عاماً ثم ارتدت الحجاب ليتطور الأمر الى النقاب، إلاّ أنّها أعلنت عودتها مرة أخرى إلى الفن والتخلي عن الحجاب، قبل أن تتزوج الداعية معز مسعود، ثم بدأت إرهاصات انسحابها من المجال بحديثها عن الموت، وحذف صورها من كواليس فيلم "مش أنا".
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم