إعلان

امرأة تصنع قوى خارقة لأولادها وتسيطر عليهم وتتحكم بحياتهم في الدراما الخليجية "جنيّة"

المصدر: النهار العربي
ليالي دهراب وجود عزيز وطلال باسم.
ليالي دهراب وجود عزيز وطلال باسم.
A+ A-
من "عروض شاهد الأولى" ومن إنتاج "مجموعة MBC"، دراما تشويقية وأجواء من الرعب ممتزجة بالكوميديا، تنطلق عبر "شاهد VIP"، ضمن مسلسل "جنيّة" للكاتب علي الدوحان والمخرج حسين شوكت، وبطولة غدير السبتي، ليالي دهراب وآخرين. يرصد العمل حياة شابة في مقتبل العمر أطلق عليها أهلها تسمية جنيّة (ليالي دهراب)، وتكتشف سريعاً بأن لديها قوى خارقة ليست لدى الجميع.
 

ليالي دهراب
تؤكد ليالي دهراب على أن "جنيّة تعيش صراعاً بين العيش بطريقة عادية أو ترضى بالحياة البائسة التي فرضها عليها والداها، فالأب مدمن على شرب الخمر، والأم هي من علّمت أولادها السحر وتتحكم بهم من خلاله"، مشيرة إلى أن "جنيّة عانت من التنمر، وكانت تطالب بتغيير اسمها". وعن خوضها البطولة في هذا العمل، تقول: "يساورني شعور غريب وجديد، فلطالما حلمت أن أقدم مثل هذا الدور وها هو يتحقّق في "جنيّة"، وثقتي كبيرة بالكاتب علي الدوحان وكلّ فريق العمل"، وتردف بالقول: "تحضيري لم يتغير، بل أحرص دوماً على دراسة الشخصية وأن أكون ملتزمة"، آملة "أن يجد العمل قبولاً من الجمهور".
 
 
غدير السبتي
من جانبها، تقول غدير السبتي "أقدم شخصية سيدة متسلطة هي سيدرا، إنسانة تلعب بالسحر فما الذي تتوقعه منها؟"، مردفة بالقول: "لشدة تعلقي بها صرت أمشي مشيتها، بصورة لفتت طاقم العمل، لكن لا يمكنك تخيل بشاعة هذه المرأة". وتقول السبتي: "أحب تجسيد الكاراكتيرات الصعبة، لأن السهل لا إبداع فيه ولا تحدٍ يحمله للممثل". وتتطرق إلى تفاصيل سيدرا، بالقول: "هي تعامل أولادها وكأنهم أحجار شطرنج، تتحكم بهم كيفما تشاء، وهي المحرك الرئيسي لأفعالهم". وتثني على جهود المخرج حسين شوكت، الذي اهتم بتفاصيل العمل. وتختم بتوجيه تحية إلى فريق شاهد بالقول إلى "أقوى منصة رقمية عربية صارت كل الناس تنتظر الأعمال المتميزة من خلالها".