إعلان

"إلى جهنم" و"احترموا رأيه"... انقسامات حادة بين فنانين حول اعتزال أدهم نابلسي

المصدر: النهار العربي
أدهم نابلسي.
أدهم نابلسي.
A+ A-
تباينت الآراء بشكل حاد حول إعلان الفنان الأردني أدهم نابلسي أمس الاثنين اعتزاله الفن في سبيل "مرضاة الله".
 
وتعرض نابلسي لهجوم عدد من الفنانين على رأسهم اللبنانية مايا دياب التي غرّدت: "الفن مش حرام... الحرام أنكم فيه".
 
 
وانتقدت الفنانة السورية فداء الكبرا قرار نابلسي بسخرية: "فايت عجهنم إنْ اعتزلت أو لا"، معتبرةً أّنه أراد تحقيق "ترند" من خلال إعلانه.
 
 
وحرص قسم آخر من الفنانين على حرية نابلسي في خياراته، فغرّد الفنان اللبناني باسم مغنية: "ينادون بالحرية ويتغنون بها وعند أول مفرق ينتقدون حرية الغير. إحترام إرادة الغير حرية".
 
 
وكتبت الفنانة السورية فرح يوسف: "الفن مش حرام الحرام هو أن تفعل شيئاً ما مهما كان نوعه يسبب الأذى للنفس وللآخرين، كل انسان هو سيد نفسه وخياراته تعبر عنه ويتحمل مسؤوليتها وحده فقط، فاتركوا الخلق للخالق والله يوفقك بحياتك... وبتمنى ترجع بقرارك لأنك لسا بأول عمرك وبقمة عطائك الفني".
 
وكان نابلسي أعلن اعتزاله في تسجيل مصّور قال فيه: "أريد أن أعلن لكم خبراً بالنسبة إلي سعيد جداً، وهو اعتزالي الفن".

وأضاف: "هذا الموضوع خطر في بالي لأن الهدف الرئيسي لوجودنا في الحياة، هو كي نرضي رب العالمين ونعبده وكثر من الناس غافلون عنه وكنت انا واحداً منهم.

وتابع: "بالنسبة إلي الهدف الذي كنت أسير باتجاهه انا والحلم الذي كنت أحاول أن أحققه لا يرضي رب العالمين، وأقرب الناس لي يعرفون أنني منذ زمن أقول لهم إنه سيأتي اليوم وأتوقف فيه عن الغناء".
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم