إعلان

دراسة حديثة... اكتشاف أحد أسباب الإصابة بالسكري

المصدر: النهار العربي
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
A+ A-
توصلت دراسة طبية حديثة إلى أن ارتفاع معدل بروتين البروستاسين في الدم يزيد من عرضة الإصابة بمرض السكري، حسبما أعلنت صحيفة "الغارديان".
 
وأفادت الصحيفة أن الباحثين في السويد والصين حللوا السجلات الصحية لأكثر من 4500 شخص بالغ في منتصف العمر على مدى عقدين من الزمن على نظام مالمو الغذائي ودراسة السرطان. 
 
ووجد الباحثون أن أولئك الذين لديهم أعلى مستويات من البروستاسين وهو بروتين يدور في الدم، كانوا أكثر عرضة للإصابة بالسكري من أولئك الذين لديهم أدنى مستويات.
 
ويلعب البروستاسين أدواراً عدة في الجسم مثل تنظيم ضغط الدم وحجم الدم، كما أنه يثبط نمو الأورام التي يغذيها ارتفاع نسبة السكر في الدم.  بينما من المعروف أن داء السكري من النوع 2 يزيد من خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان، بما في ذلك أورام البنكرياس والكبد والأمعاء وبطانة الرحم، فإن الآليات البيولوجية ليست واضحة.
 
وبعد التحقق من الصلة بين البروستاسين ومرض السكري، نظر الباحثون فيما إذا كان الأشخاص الذين لديهم مستويات عالية من البروتين معرضين بشكل أكبر لخطر الإصابة بالسرطان.
 
وأكد المؤلف الأول للدراسة في المستشفى التابع لكلية الطب بجامعة نانجينغ في الصين، شوي باو، إن البروستاسين كان "علامة خطر" جديدة محتملة لمرض السكري، ولكنه أيضا يعطي مؤشرات بالوفاة بسبب السرطان، خاصة في الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع نسبة السكر في الدم.
 
وأوضح كبير مؤلفي الدراسة في جامعة لوند جونار إنغستروم "أن العلاقة بين مرض السكري والسرطان غير مفهومة جيدًا ويمكن أن يوفر هذا البروتين رابطًا مشتركًا محتملاً".
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار العربي الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم